• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

محمد بن نايف: سنواجه بحزم كل من يحاول العبث بأمننا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 أغسطس 2015

وام

 أكد سمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود نائب خادم الحرمين الشريفين أن كل من يحاول العبث بأمن المملكة العربية السعودية وشعبها فإنه سيجد الرد في الميدان فورا دون أي تأخير وسيفهم من يحاول ذلك عمليا.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية  عن الأمير محمد بن نايف - خلال استقباله في مقر قوة الطوارئ الخاصة في عسير الليلة الماضية أسر وذوي شهداء الواجب الذين استشهدوا في حادث التفجير الإرهابي الذي طال عددا من منسوبي قوة الطوارئ الخاصة أثناء أدائهم الصلاة جماعة في المسجد - تأكيده اعتزاز المملكة بأبنائها الذين استشهدوا في سبيل حماية الوطن والذود عنه ضد أصحاب الفكر الضال والفئة الباغية التي تسعى إلى تقويض الأمن وقتل الأبرياء داعيا الله تعالى أن يحمي المملكة من شرور المجرمين ومن تسول له نفسه إلحاق الأذى بأمن واستقرار المملكة.

كما أكد الأمير محمد بن نايف أن آثار الدماء التي توزعت على جدران المسجد وسجادته لن تزيد الجميع إلا إصرارا وثباتا وقوة للتصدي لهذه الفئة الباغية التي لم تراع حرمة المكان والمصلين. وكان نائب خادم الحرمين الشريفين قد تفقد الليلة الماضية مسجد قوة الطوارئ الخاصة في منطقة عسير الذي استشهد وأصيب فيه عدد من منسوبي قوة الطوارئ بعد عملية تفجير إرهابية.  

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا