• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

علي بن تميم: ضرورة مواجهة الإعلام التكفيري القائم على التضليل ونشر الفتن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

طالب سعادة الدكتور علي بن تميم، مدير عام «أبوظبي للإعلام»، بضرورة مواجهة الإعلام التكفيري الذي يقوم على نشر الفتن، الفرقة، والتضليل، معتبراً أن المشروع الإماراتي الذي يحمل عنوان التسامح، جاء للوقوف في وجه دعاة التطرف ومكافحة الإرهاب.

وقال خلال مداخلته في فعاليات الملتقى الرابع لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، إن مفهوم التعارف إشارة واضحة إلى الاختلاف والتنوع، فعملية التعارف إذا نظرنا إليها على الصعيد الفردي، نجدها تقوم على التواصل الذي يتخطى الحدود والحواجز، أما على الصعيد الحضاري، فيتعدى البعد الفردي ليتطرق إلى تبادل المعارف والخبرات الدنيوية عن طريق معرفة أبعاد الآخر، لتكون سبباً للتوصل إلى التفاهم ومن ثم التضامن.

وأضاف: فلسفة التعارف في القرآن واضحة، إذ يتوجه القرآن بآياته إلى الناس، بصرف النظر عن معتقداتهم وعرقهم وجنسهم، ونرى أن الأصل في الحياة هو الاختلاف الذي يبني الخصوصية والذي ينبغي أن يقود للتعارف، ولا يصنع هويات قاتلة أو قطيعة معرفية، وهو ما يبقي نسيج المجتمع متماسكاً، ولا يحوله إلى أحزاب متحاربة ومختلفة».

وتابع: معاني التعارف في القرآن الكريم نصت على أن تتمتع ثقافة التعارف بين الشعوب بهوية مستقلة لا تقوم على الاستنساخ، والتبعية، أو الهيمنة، حيث استخدم القرآن صيغة التفاعل، الذي فيه إدراك لماهية الوجود، كما أن التعارف يتطلب التآلف الذي يعترف بالاختلاف.

زايد أسس الإمارات على التعارف ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا