• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

شاركت فيها 4 دوائر وجهات حكومية بإمارة دبي

«الفريق الأزرق» يختتم ورش عمل «روبوت المرشد السياحي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 أغسطس 2015

دبي (الاتحاد)

اختتمت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، ورش عمل ابتكار «روبوت المرشد السياحي» ضمن مبادرات الفريق الأزرق، وأقيمت بمركز حمدان بن محمد للإبداع والابتكار التابع لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة بقرية الأعمال.

ووفقا لبيان صحفي جاءت ورش العمل، ضمن مبادرات «الفريق الأزرق» الذي تشارك فيه أربع جهات، هي دبي للسياحة، وهيئة دبي للثقافة والفنون، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، ومؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي ضمن مبادرة سباق (بناة المدينة).

وشمل برنامج الورش وعلى مدى أسبوع، عدة جلسات حوارية ونقاشية، وعصف ذهني للمشاركين من الموهوبين والمبدعين، من مختلف الأعمار والفئات خاصة الشباب، وذلك من خلال المساهمة في دعم ابتكار الروبوت المرشد باقتراحاتهم وأفكارهم المبدع وقال أحمد خليفة الفلاسي، المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المؤسسية والمساندة بدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي بقوله: «عملاً بما تقتضيه مصلحة القطاع السياحي وتماشياً مع الخطة الاستراتيجية لحكومة دبي للعام 2020، تعمل دبي للسياحة جنبا إلى جنب مع جميع الجهات ذات الصلة، لتوفير كافة الخدمات الذكية وتعزيزها لخدمة العملاء من المقيمين والزوار، ذلك ضمن إطار تسهيل الخدمات المقدمة لهم في القطاع السياحي وغيره من القطاعات». وأضاف الفلاسي أن الروبوت وفي تجريبه الأولي خطوة مبدئية، لتبني الأفكار التي يستفيد منها الشباب الذي يحتاج إلى اليد الداعمة والمشجعة لأفكاره وابتكاراته، والأخذ بها لتفعيلها ضمن الخدمات الذكية والمبتكرة المقدمة للجمهور لإسعادهم في مختلف القطاعات، الأمر الذي سيساهم بابتكار المزيد من الأفكار الخلاقة لضمان توفير خدمات أفضل ومستقبل واعد.

وتتمحور فكرة الروبوت المرشد في توفير جميع الخدمات المعلوماتية اللازمة عن أهم المواقع والفعاليات السياحية، والتي تساهم في رفد السياح والزوار لإمارة دبي، خاصة أن ابتكاره يأتي داعماً ومعززاً لأفكار المبدعين والمبتكرين الشباب وطلاب الجامعات في مجال التكنولوجيا.

وبدوره، قال سعيد النابودة المدير العام بالإنابة لهيئة دبي للثقافة والفنون، إن الهيئة حريصة على احتضان ودعم الأفكار البنّاءة التي تنسجم في مضمونها وأهدافها مع الاستراتيجيات التنموية الطموحة التي تنتهجها دولة الإمارات، وكانت ورش العمل منطلقاً حيوياً لمنح الشباب فرصاً استثنائية للعمل مع أبرز الخبراء المتخصصة في عالم الروبوتات الذكية، وإثراء مسيرة النمو والحراك الثقافي، وتعزيز الهوية الوطنية من خلال أفكارهم المبدعة والخلاقة والمفعمة بالابتكار

وأضاف الدكتور عبدالله الكرم، رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، أن مبادرة ابتكار روبوت المرشد السياحي تعكس قوة العمل الجماعي والتعاون المبتكر بين الجهات الحكومية المشاركة في المبادرة، وصولاً إلى تحقيق الابتكار في الجهاز الحكومي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا