• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م
  10:38     الحكومة الفلسطينية تحمل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين         11:14     قوات إسرائيلية تعتقل 16 فلسطينيا من الضفة الغربية     

انخفاض المعروض لعدم خروج الصيادين إلى البحر

تقلبات الطقس «تشعل» أسعار الأسماك بطريقة جنونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 يناير 2015

مصطفى درويش

ارتفعت أسعار السمك في مختلف إمارات الدولة بنسب تراوحت بين 20% في أسواق الفجيرة إلى 50% في سوق ديرة بدبي، بسبب الأحوال الجوية غير المستقرة في تلك الفترة من السنة، التي يطلق عليها «أم البرد»، وتحذيرات المركز الوطني للأرصاد للصيادين من ارتياد البحر لاضطراب حركة البحر في الخليج العربي وخليج عمان، ما يشكل خطراً على سلامتهم. وبينما استمر الإقبال على شراء الأسماك في بعض الأسواق مثل دبي، وتراجعه في أخرى مثل أم القيوين، اشتكى كثير من الزبائن استغلال البائعين لتغير حالات الطقس للتلاعب بالأسعار وبيع أسماك مثلجة، مطالبين بدعم الصيادين المواطنين لتكون لهم محال خاصة لبيع الأسماك، للقضاء على سيطرة الآسيويين على الوساطة بين الصياد والبائع، وبالتالي خفض الأسعار طوال العام. وفيما رأى البعض الآخر أنه من الطبيعي أن يؤدي توقف الصيادين شبه الكامل عن النزول إلى البحر إلى ارتفاع مؤقت في الأسعار، طالب البعض الآخر بتشديد الرقابة على العمالة الآسيوية؛ لأنها «تجني أرباحاً غير عادلة» طوال العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض