• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

كرمت الفائزين بجائزة الشارقة للتميز لمنظمات المجتمع المدني

جواهر القاسمي: مكافحة الأمراض غير المعدية أولوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 ديسمبر 2017

لمياء الهرمودي (الشارقة)

أكدت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، الرئيس المؤسس لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، سفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان للإعلان العالمي للسرطان، سفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان لسرطانات الأطفال: «أن الشارقة تضع مكافحة الأمراض غير المعدية على قائمة أولوياتها، ولا تألو جهداً لتظل مدينة صحية يتكامل فيها الدور الحكومي مع جهود المؤسسات الخيرية والحراك المجتمعي للوصول إلى مجتمع صحي، ينعم أفراده بكامل الرعاية على مستوى الخدمات الصحية، والطبية».

وأضافت سموها: «تخطو الشارقة بتوجيهات ورؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، خطوات واسعة للوصول إلى أهدافها على مستوى مناصرة المصابين بالأمراض غير المعدية، وبناء قاعدة مجتمعية ذات وعي عالٍ بأهمية الالتزام بنمط حياة صحي، حيث توفر العلاج المجاني لكبار السن، وخدمات المستشفيات المتنقلة، وفي الوقت نفسه، توفر المناطق المؤهلة التي تمكن الأسر من ممارسة الرياضة والمحافظة على سلامتهم على مختلف المستويات».

وأكدت سمو الشيخة جواهر القاسمي، أن ما تقوده إمارة الشارقة على مستوى مكافحة الأمراض غير المعدية، بالوقوف عند الجائزة التي أطلقتها في ختام الدورة الثانية للمنتدى العالمي لمنظمات الأمراض غير المعدية، تحت عنوان «جائزة الشارقة للتميز لمنظمات المجتمع المدني في مجال الأمراض غير المعدية»، حيث قالت سموها: «إن الجائزة تعد رسالة تبعثها الشارقة لمختلف دول العالم، تدعو فيها الحكومات وأصحاب القرار للانضمام إلى مسيرة مكافحة الأمراض غير المعدية، وتسريع وتيرة العمل عليها، بتشريعات وسياسات فاعلة على أرض الواقع، وهي في الوقت نفسه تؤكد المنجزات التي قطعناها منذ إعلان وثيقة الشارقة في الدورة الأولى للمنتدى في العام 2015»

جاء ذلك، خلال كلمة ألقتها في الحفل الختامي للمنتدى العالمي لتحالف منظمات الأمراض غير المعدية، الذي نظمته جمعية أصدقاء مرضى السرطان، بالتعاون مع تحالف منظمات الأمراض غير المعدية، تحت شعار «تسريع وتيرة مكافحة الأمراض غير المعدية: لنُحدث فرقاً في عام 2018».

وكرمت سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، في ختام المنتدى الفائزين بجائزة الشارقة للتميز لمنظمات المجتمع المدني في مجال الأمراض غير المعدية، التي تمنح للمنظمات العاملة وفق المبادرات الواردة في وثيقة الشارقة للأمراض غير المعدية التي تم إطلاقها في العام 2015.

وبدوره، قدم تحالف الأمراض غير المعدية درعاً لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي على جهودها في مناصرة قضايا المصابين بالأمراض غير المعدية، وحشد الطاقات الدولية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والوصول بالكثير من المجتمعات حول العالم إلى مستوى الحياة الصحية الخالية من الأمراض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا