• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

يتناول حياة الوالد المؤسس بمناسبة «عام زايد» 2018

«هذا زايد.. أيقونة العالم» مشروع أكبر كتاب في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 ديسمبر 2017

دبي (وام)

أعلنت «مجموعة مشاهد الدولية»، إطلاق مشروع كتاب «هذا زايد.. أيقونة العالم» الذي يتناول حياة المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد «طيب الله ثراه» بمناسبة «عام زايد» 2018، جاء الإعلان خلال مؤتمر صحفي عقدته المجموعة أمس في فندق برج العرب، بحضور الدكتور محمد سعيد العولقي رئيس مجلس إدارة مجموعة مشاهد الدولية، وحسن القحطانى المدير التنفيذي للمجموعة، بجانب نخبة من رجال الدولة والمفكرين والإعلاميين.

وقال العولقى إن مشروع الكتاب يعتبر أهم إنجاز عالمي، سيسجل رقماً قياسياً كأكبر كتاب عن حياة الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وأضاف أن هذا الإنجاز هو هدية من المجموعة لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة «عام زايد».

وأوضح أن فكرة الكتاب الأضخم هي تعبير عن الولاء لدولة الإمارات والوفاء لروح الوالد المؤسس روح الاتحاد القائد الفذ الشيخ زايد، رحمه الله، لذلك حرصت المجموعة على تدوين عبقرتيه وسيرته بأدق تفاصيلها بشكل غير مسبوق من خلال هذا الإنجاز العالمي الذي سيكون أيقونة تاريخية وثقافية وسياحية برؤية عالمية، إيماناً وعرفاناً بعظيم إنجازاته على الدولة وكل شعوب العرب.

وأشار إلى أن خبرة المجموعة الكبيرة في هذا النوع من المشاريع العملاقة في كتابة سيرة العظماء، من خلال مشروع أكبر كتاب في العالم «هذا محمد»، ساعدت كثيراً في تحقيق هذا الحلم.

وتم كشف الستار عن القلم الذي خط به العولقي هذا الإنجاز وهو القلم التوأم الذي وقع به المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، وثيقة الاتحاد، والذي تم تصميمه سنة 1966 من طرف «G A. M».

أما بخصوص المواصفات الفنية للكتاب، فقال الدكتور العولقي إنها ستبقى سرية حتى يتم الكشف النهائي عنها في حفل التدشين في أبوظبي الذي سيتم الإعلان عنه قريباً. وأضاف أنه سيتم وضع الكتاب في مسجد الشيخ زايد، ويكون مزاراً للوفود من مختلف الجنسيات.

من جانبه، عرض حسن القحطاني المدير التنفيذي لمجموعة مشاهد الدولية، تجربة إصدار أكبر كتاب في العالم «هذا محمد» والذي دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسي، حيث تم حصد خمسة أرقام قياسية عالمية، وبهذه الجوائز الخمس، تحقق أول مشروع إماراتي عربي عالمي ثقافي في الموسوعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا