• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

قانون «حقوق الطفل» مظلة للحماية والرعاية الشاملة

80% من الناس ليست لديهم «دراية» كافية بالتشريع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 أغسطس 2015

خورشيد حرفوش

من منطلق مسؤوليتنا الإعلامية تجاه التعامل وقضايا الوطن، تطلق «الاتحاد» مبادرات التوعية الشهرية، وتتفاعل من خلالها مع مختلف القضايا والموضوعات التي تهم الناس في حياتهم العامة بمختلف مستوياتها ومجالاتها.

ونستأنف هذه المبادرة بتناول مشروع قانون «حقوق الطفل» باعتبار أن حالة الوعي الاجتماعي التي نتوخاها هي الحصيلة المثمرة للإدراك العميق للواقع الذي نعيشه والمستقبل الذي ننتظره.

خورشيد حرفوش، خديجة الكثيري، يعقوب علي أحمد، سامي عبدالرؤوف، محمد الأمين، أحمد عبدالعزيز، آمنة النعيمي، مكتب القاهرة

الحلقة الأولى

يؤكد مشروع قانون «حقوق الطفل» الجديد أن الإمارات تمتلك إطاراً قانونياً وتشريعياً شاملاً، يوفر البيئة الصحية اللازمة لإعداد الأطفال وتنشئتهم تنشئة اجتماعية سليمة، ترتكز على المقومات الإنسانية والأخلاقية، والحقوق الأسرية والصحية والتعليمية والثقافية والاجتماعية في كل المجالات المتعلقة بالطفل، ويتواكب ويتفق والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان، واتفاقية «الأمم المتحدة لحقوق الطفل» والتي صدقت عليها الإمارات في 3 يناير 1997.

ويكفل القانون الجديد لكل طفل التمتع بجميع الحقوق من دون تمييز بسبب الجنس أو اللون أو الجنسية أو الدين أو اللغة أو أي نوع آخر من أنواع التمييز. كما يعتمد في الوقت ذاته على آليات توفير الحياة الآمنة والمستقرة له، ويفرض في نفس الوقت عقوبات شديدة تطبق على كل من تسول له نفسه أن يرتكب ضد الطفل أي فعل يؤثر في توازنه النفسي والجسدي والأخلاقي والاجتماعي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض