• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

ترامب يريد قتل الإرهابيين بدم الخنازير.. وشقيقة بركات تتحداه!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 فبراير 2016

واشنطن- وكالات

تحدت سوزان بركات شقيقة الشاب الفلسطيني ضياء بركات الذي قتله أميركي أبيض بولاية نورث كارولينا، قبل أكثر من عام، المرشح للرئاسة الأميركية دونالد ترامب أن يقابلها شخصياً، بعد تصريحات نوه فيها بضرورة تصفية «المسلمين المتشددين» برصاص ملوث بدماء الخنازير. وقتلت في الحادث نفسه مع يسر زوجة بركات وشقيقتها رزان محمد أبو صالحة، بعد تعرضهم لإطلاق نار في منزلهم بأحد الأحياء الهادئة في تشابل هيل. وكان بركات يدرس مع زوجته طب الأسنان في جامعة كارولينا الشمالية، ومتطوعًا في جمعية خيرية تقدم رعاية طبية طارئة في الأسنان للأطفال بالأراضي الفلسطينية. وقتل الاثنان بعد زواجهما بشهرين. وتحدت بركات في تغريدة لها بموقع «تويتر» دونالد ترامب أن يقابلها شخصياً للرد على تصريحاته الدموية بشأن دعوته لقتل المسلمين برصاصات ملوثة بدماء الخنازير، قائلة: عبر حسابها :«دونالد ترامب، التقيني شخصيًا وقُل لي إن أخي ويسر ورزان كانوا يستحقون الرصاصات». وفي تصريح لصحيفة «نيويورك تايمز»الأميركية، قالت بركات «ترامب يتحدث وكأنه المسؤول عن المسلمين الأمريكيين، وإن كنت تعني ذلك فتواصل معي والتقيني ودعنا نحظى بمحادثة». وكانت صحيفة الإنبدندنت«البريطانية، قد ذكرت بأن ترامب عبّر في مؤتمر انتخابي له، يوم السبت الماضي، بولاية كارولينا الجنوبية، عن أهمية التعامل بشدة مع الإرهاب، وسرد قصة لم يتم التأكد من صحتها تاريخيًا بشأن الجنرال الأميركي في الحرب العالمية الأولى جون بيرشينج، قائلاً إنه أسر 50 مسلحاً وقتل ضباطه 49 منهم برصاصات غُمست بدم خنازير، مضيفا»هذا شيء يمكنكم قراءته في كتب التاريخ، ولكن ليس كل الكتب لأنهم لا يحبون تدريس ذلك».

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا