• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

معدل التضخم يرتفع في البرازيل إلى 9,5% الشهر الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 أغسطس 2015

ريو دي جانيرو (د ب أ)

أعلن المعهد البرازيلي للجغرافيا والإحصاء التابع للدولة في البرازيل وصول معدل التضخم السنوي في يوليو الماضي إلى 9,56% وهو أعلى معدل تضخم سنوي في البرازيل منذ وصوله إلى 11,02% في نوفمبر 2003. كان معدل ارتفاع الأسعار خلال الفترة من يوليو 2013 إلى يوليو 2014 قد سجل 8,89% فقط.

في الوقت نفسه فإن معدل التضخم السنوي الشهر الماضي يصل إلى حوالي ضعف المعدل الذي تستهدفه الحكومة للعام الحالي وهو 4,5%.

ومنذ يناير الماضي ارتفعت الأسعار بمعدل 6,83% مقابل 3,76% خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

كان خبراء من أكثر من 100 شركة برازيلية قد قالوا في المسح الأسبوعي الذي يجريه البنك المركزي البرازيلي إنهم يتوقعون معدل تضخم قدره 9,25% خلال العام الحالي، وهو ما سيكون أعلى معدل تضخم سنوي في البرازيل منذ 2003 عندما وصل إلى 9,3%.

أما المسح الذي أجراه معهد «داتافولها» الخاص ونشر نتائجه أمس الخميس فأظهر أن 66% من البرازيليين يؤيدون الإطاحة برئيسة البرازيل ديلما روسيف.

وأظهر المسح تدهور شعبية روسيف حيث أعرب 71% ممن شملهم المسح عن رفضهم لأداء حكومتها في ظل ارتفاع معدل التضخم وتفجر فضيحة الفساد الكبيرة في شركة النفط المملوكة للدولة بتروبراس والتي أدت إلى القبض على عدد من المسئولين في حزب العمال الذي تقوده روسيف.

كانت روسيف قد فازت بفترة رئاسة ثانية في الانتخابات التي أجريت في أكتوبر الماضي بأغلبية 51%. وقد انخفضت شعبيتها إلى أدنى مستوى تصل إليه شعبية رئيس في البرازيل منذ 25 عاما بما في ذلك الرئيس الأسبق فرناندو كوللر (1990 1992-) قبل استقالته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا