• الثلاثاء 08 شعبان 1439هـ - 24 أبريل 2018م

فيلتمان يختتم زيارة لبيونج يانج بالتأكيد على عدم وجود بديل عن الحل الدبلوماسي

اليابان وأميركا وكوريا الجنوبية تجري تدريبات صاروخية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 ديسمبر 2017

طوكيو (وكالات)

قالت قوات الدفاع الذاتي البحرية اليابانية أمس إن الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية ستجري تدريبات على تعقب الصواريخ على مدى يومين تبدأ اليوم الاثنين فيما تتصاعد التوترات في المنطقة بشأن برامج الأسلحة الكورية الشمالية سريعة التطور.

وأجرت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تدريبات عسكرية مشتركة واسعة النطاق الأسبوع الماضي فيما وصفته كوريا الشمالية بأنه أمر جعل من اندلاع حرب «حقيقة واقعة». وأطلقت كوريا الشمالية صاروخين فوق اليابان في إطار سعيها لتطوير أسلحة نووية وصواريخ باليستية في تحد لقرارات وعقوبات من الأمم المتحدة وإدانات دولية. وفي 29 نوفمبر أجرت بيونجيانج اختبارا لصاروخ باليستي عابر للقارات وقالت إنه أكثر صواريخها تطورا على الإطلاق وقادر على الوصول إلى الأراضي الأميركية.

وقالت قوات الدفاع الذاتي البحرية اليابانية إن التدريبات ستكون سادس تدريب لتبادل المعلومات والخبرات في تعقب الصواريخ الباليستية بين الدول الثلاث.

ولم تفصح ما إذا كان نظام (ثاد) للدفاع الصاروخي المثير للجدل سيكون جزءا من تلك التدريبات. وأثار نشر نظام ثاد الأميركي في كوريا الجنوبية غضب الصين التي تخشى من أن أنظمة الرادار القوية فيه تهدد أمنها القومي.

وأثار الاختبار الصاروخي الذي أجري الشهر الماضي تحذيرا من الولايات المتحدة لقيادة كوريا الشمالية بأنها ستتعرض «لتدمير شامل» إذا ما نشبت حرب. ونفذت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون) إجراءات متكررة لاستعراض القوة بعد الاختبارات التي أجرتها كوريا الشمالية. ... المزيد