• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

وفد النظام يشارك في «جنيف-8» بضغط روسي

40 قتيلاً من قوات النظام السوري بمعارك ريف حماة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 ديسمبر 2017

عواصم (وكالات)

أكدت المعارضة السورية أمس، مقتل 40 عنصرا وجرح 60 آخرين من القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في معارك ريف حماة، بينما وصل وفد النظام السوري إلى جنيف للمشاركة في محادثات «جنيف-8» بضغوط روسية، وأكدت مصادر المعارضة تعرض وفدهم إلى «جنيف-8» لضغوط غربية من أجل تجميد مطلب رحيل الرئيس بشار الأسد.

وقالت مصادر في المعارضة السورية إن 100 عنصر من القوات الحكومية تم نقلهم إلى مستشفيات مدينة حماة وسط سوريا. وأضافت «وصل إلى مستشفى حماة الوطني أكثر من 40 جثة لعناصر القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها إضافة إلى نحو 60 جريحا سقطوا خلال معارك ريف حماة الشرقي».

وأكدت أن «أغلب قتلى وجرحى القوات الحكومية سقطوا خلال تقدم قوات النظام باتجاه قرية البليل، وتلتها وقرية أم خزيم».

من جانبها أكدت مصادر إعلامية في المعارضة السورية «استعادة مسلحي المعارضة قرية جحار بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام حيث تم قتل أكثر من 11 عنصراً». وأضافت أن «غارات جويّة يعتقد أنها روسية استهدفت بلدة تل الضمان بريف حلب الجنوبي، كما شنت تلك الطائرات غارات جوية على قرية أبو دالي بريف إدلب الجنوبي».

سياسيا، وصل وفد النظام السوري أمس، إلى جنيف للمشاركة في المحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة. وجاءت عودة وفد النظام إلى جنيف بعد ضغوط روسية وتحذيرات المبعوث الأممي من تداعيات تعطيل أي طرف للمفاوضات. ... المزيد