• الاثنين 05 رمضان 1439هـ - 21 مايو 2018م

في أجواء مفعمة بالتشويق بمتنزه صحراء الشارقة

مزرعة الأطفال.. فضاء طبيعي رحب يعكس البيئة المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 يناير 2013

أزهار البياتي (الشارقة) - في دعوة إلى تبني ثقافة الاستدامة الطبيعية لدورة الحياة وغرسها في عموم المجتمع، تواصل هيئة البيئة والمحميات الطبيعية برامجها وفعالياتها المشوقة في إمارة الشارقة، مانحة الأسرة والطفل معاً، فرصاً مدهشة للتمتع بمشاهدة أنواع مختلفة من الحيوانات والطيور الأليفة التي تعيش في ربوع الإمارات، من خلال مزرعة الأطفال التابعة لمتنزه الصحراء، معتمدة سلسلة من الأنشطة الترفيهية والورش التعليمية التي تجمع ما بين المتعة والمعرفة والفائدة.

ترفيه عائلي

ورصداً لنجاحها المتواصل في استقطاب العائلات والأفراد من كافة الفئات العمرية ومن كل حدب وصوب، فقد شهدت مزرعة الأطفال في الفترة الماضية، توافد أعداد غفيرة من الزوّار فاقت الـ 30 ألف زائر، مستقبلة إياهم بجملة من البرامج والفقرات المخصصة للترفيه العائلي، وفي ظل أجواء مفعمة بالتشويق والحيوية، حيث تقول رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة هناء السويدي: حرصاً منا على تعزيز ما وصلنا إليه في الشارقة من مكانة رفيعة في مجالات المحافظة على مناقب البيئة الطبيعية، بكل ما تحتويه من إمكانيات ومصادر من نبات وحيوان وتربة، وتلبية لرؤية حكومة الإمارة الرامية إلى كل ما يفيد المواطن والوطن، والاهتمام بتثقيف وتعليم النشء كيفية الحفاظ على معطيات بيئتهم المحلية، فقد وضعنا استراتيجية مدروسة زاخرة بمجموعة برامج ونشاطات مستقطبة لفئتي الأسر والأطفال، حيث تحمل عناصر معرفية وترفيهية في آن واحد، منطلقين بها من مزرعتنا المخصصة للصغار والتي تعتبر جزءا مهماً من متنزه صحراء الشارقة، جامعين من خلالها أنواعاً مختلفة من الحيوانات الأليفة وطيور المزرعة.

ورش عمل

ولفت إلى أن المزرعة تضع الزوار في مشهد متكامل عن طبيعة الدواجن وأصنافها وسماتها، وغذائها وكيفية معيشتها في بيئتنا المحلية، مع تسليط الضوء على دورها في حياة الإنسان بشكل عام، عبر الكثير من الورش العملية والمعارض الفنية والبرامج التعليمية التي ترتبط بهذا المجال.

وتتابع: نعتمد في مزرعة الأطفال التابعة لنا، على جهود فريق من العاملين المدربين على متابعة مختلف الفعاليات والأنشطة التي تقام طوال شهور السنة، ممن يتمتعون بخبرات علمية وأساليب تربوية حديثة وفعالة في مجال التعامل مع الصغار، بحيث تكون هذه البرامج الموجهة مناسبة لفئاتهم العمرية المختلفة، وتتمتع بالشمولية والمعلومات والفائدة الممزوجة بالمتعة، فتثير حماس الطفل وتستحوذ على انتباهه، معلنين بين الفينة والأخرى عن تنظيمنا لفقرات منوعة ورحلات ترفيه وورش عمل مباشرة ومفتوحة أمام الجمهور، مقسمة على فترتين صباحية ومسائية، وذلك لاستقبال أكبر عدد ممكن من طلاب المدارس الحكومية والخاصة، بالإضافة للزوار من الأفراد والعائلات ومن كافة مناطق الدولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا