• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

البطولة تقام خارج إيطاليا للمرة الثامنة

الصين الأكثر استضافة بـ 4 مرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تعتبر السوبر الإيطالي من البطولات الفريدة من نوعها في المنطقة الأوروبية، خصوصاً في جانب مقر إقامتها، حيث لا تعد المرة الأولى التي تخرج فيها بطولة السوبر وتلعب خارج أراضي إيطاليا، وهو عرف باتت فيه مشهورة البطولة الإيطالية التي يخوضها بطل الدوري وبطل الكأس، إلا أن نقل إقامتها خارج إيطاليا جاء مبكراً جداً وتحديداً في عام 1993 عندما أقيم كأس السوبر الإيطالي للمره الأولى في تاريخه خارج إيطاليا عندما أقيمت في الولايات المتحدة الأميركية وتحديداً في مدينة واشنطن، حيث خاض فريقا اي سي ميلان مع تورينو النسخة خامسة للبطولة على الأراضي الأميركية بملعب روبرت كيندي وتمكن ميلان من التفوق بهدف وحيد.

وعادت البطولة مرة أخرى لتقام على الأراضي الإيطالية قبل أن تغادر مرة أخرى ولكن ليس بعيداً، وأنما في أقرب الدول الأفريقية والعربية لإيطاليا وتحديداً في العاصمة الليبية طرابلس بملعب الحادي عشر من يونيو في عام 2002، في النهائي الذي شهد فوز نادي يوفنتوس على بارما 2-1، وبعد عام من اللعب بليبيا، عادت بطولة السوبر إلى الولايات المتحدة ولكن في مدينة نيويورك هذه المرة بملعب العمالقة، لتعود مرة أخرى إلى إيطاليا لست سنوات متتالية، وتسافر هذه المرة البطولة إلى أقصى الشرق وتحديداً في العاصمة الصينية بيجين بملعب عش الطائر في عام 2009 في المواجهة التي جمعت الأنتر ولاتسيو وانتهت لمصلحة النسور بهدفين لهدف.

وعادت البطولة مرة أخرى في العام الذي يليه بمواجهة أنتر ميلان أيضاً أمام فريق العاصمة الآخر روما، وانتهت المباراة بفوز النيراتزوري بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، ولم تغب البطولة كثيراً عن بيجين حيث عادت لسنة واحدة إلى إيطاليا، لترجع مرة أخرى لاستضافة النهائي الذي جمع هذه المرة ديربي الغضب بين أنتر ميلان وأي سي ميلان لينتهي اللقاء بتفوق الروسونيري بهدفين لهدف، وفي السنة التالية تقابل يوفنتوس مع نابولي في نهائى السوبر وانتهى اللقاء بفوز السيدة العجوز بأربعة أهداف مقابل هدفين بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي في الوقت الأصلي والإضافي.

وفي العام قبل الماضي عادت البطولة مرة أخرى إلى إيطالياً قبل أن تسافر إلى دولة جديدة في العام الماضي بالدوحة في قطر، عندما خاض اليوفي ونابولي لقاء نهائي السوبر وانتهى بتفوق نابولي 8-7 بركلات الترجيح بعد التعادل 2-2.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا