• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

عبر تخفيض العمولة وإتاحة «التداول بالهامش»

شركات الوساطة تتصارع على المتداولين لانتزاع حصة من الصفقات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أغسطس 2015

Hosameldin Moustafa

حسام عبد النبي (دبي)

تتنافس شركات الوساطة العاملة في أسواق الأسهم، للفوز بحصة أكبر من التداولات اليومية عبر أساليب مختلفة حسب وسطاء تداول أكدوا أن تراجع معدلات التداول يحد من عمولات الشركات ومن الإيرادات المحققة، ما يهدد استمرارية شركات الوساطة الصغيرة.

وقال وسطاء إن خروج عدد من شركات الوساطة من أسواق الأسهم وقت الأزمة المالية، جعل الشركات القائمة تصارع للبقاء، وتتنافس لجذب عملاء جدد، والحفاظ على العملاء الحاليين، عبر أساليب عدة منها تخفيض عمولات التداول، وتوفير خدمات للتداول الإلكتروني، فضلاً عن تقديم نوعيات جديدة من الخدمات مثل خدمة التداول بالهامش، مشيرين إلى أن على الرغم من أهمية تلك الخدمات، فإن تذبذب المؤشرات صعوداً وهبوطاً هو الحافز الأول والأهم لنشاط التداولات، حيث إن ارتفاع أو انخفاض الأسهم بنسب ملحوظة يكون دافعاً للتداول، إما لجني الأرباح أو لتقليل الخسائر.

ووفقاً لبيانات هيئة الأوراق المالية والسلع، يبلغ عدد وسطاء الأسهم 49 شركة، ويبلغ عدد وسطاء التداول الإلكتروني 37 شركة، وهناك 30 شركة مرخص لها بمزاولة النشاط بالهامش، الذي يتيح لشركات الوساطة تمويل نسبة من استثمارات عملائها في الأوراق المالية بضمان تلك الأوراق المالية، أو أي ضمانات أخرى في الحالات الواردة حصراً في قرار هيئة الأوراق المالية حول التداول بالهامش.

وأشارت البيانات إلى أن إجمالي قيمة التداول في سوق الإمارات جاوز150,5 مليار درهم منذ بداية العام الجاري، حيث يحصل الوسيط على حصة من قيمة الصفقة الواحدة بنسبة 0,0015% يدفعها كل من البائع والمشتري.

تطوير الخدمات ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا