• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استنكار إسلامي واسع للاعتداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 أغسطس 2015

حسام محمد، وكالات (القاهرة، جدة)

أعرب الأزهر الشريف عن استنكاره الشديد للهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجد قوات الطوارىء بمنطقة أبها في السعودية، وأكد في بيان أن الشريعة الإسلامية السمحاء تنبذ أشكال العنف والإرهاب كافة، مشدداً على أن وباء الإرهاب يتوجب معه اجتماع قادة الأمة والعالم لاتخاذ التدابير والخطط الرامية للقضاء على خطره وأسبابه. وأعرب عن تضامنه الكامل مع حكومة المملكة والشعب السعودي، ووقوفه إلى جانبه في مواجهة هذا الوباء، الذي يسعى إلى زعزعة الاستقرار.

ودانت منظمة التعاون الإسلامي التفجير الإرهابي. وقال أمين عام المنظمة إياد بن أمين مدني «إن استباحة حرمة الدماء واستهداف بيت من بيوت الله عمل إجرامي لا يرتكبه إلا من تجرد من كل قيم دينية وأخلاقية وإنسانية». وشدد على ثقته بوحدة صف الشعب السعودي، والتفافه حول قيادته لمواجهة الإرهاب بشتى صوره وأشكاله.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا