• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

عندما جاءت الدقيقة 52

مبخوت.. قصة هدف صنع التاريخ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تمريرة ساحرة من البرازيلي رومارينينو في الدقيقة 52 وتصويبة انطلقت كالسهم من علي مبخوت خلال مباراة الجزيرة مع أوراوا الياباني، شكلت نقطة خالدة ومضيئة في تاريخ الجزيرة ومبخوت معاً، وسجلت صفحة خالدة في كتاب الإنجازات الإماراتية، حيث صعد الهدف الأغلى في مسيرة فخر أبوظبي، بالفريق المتألق إلى قبل نهائي مونديال الأندية معوضاً الجماهير الإماراتية عن عدم التأهل لمونديال روسيا.

أثبت مبخوت أنه على العهد دائماً عندما يحتاج إليه جمهور ناديه، فمثلما كان سبباً رئيسياً في الصعود للمونديال بالمساهمة في الفوز بالدوري، كان الجزيرة مبخوتاً بلاعبه المتألق على الدوام، إذا واصل مسيرته الرائعة بكتابة اسمه في السجل الذهبي للكرة الإماراتية كونه هداف دوري الموسم الماضي، وهداف كأس الخليج 2015، وهداف كأس الخليج 2013.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا