• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المحكمة الدستورية في تايلاند تصدر حكماً بقانونية تأجيل الانتخابات

حكومة بانكوك تغلق الطرق والمباني الحكومية في بانكوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

بانكوك (وكالات) - أغلقت حكومة تايلاند المحاصرة بالمشكلات أمس العديد من المباني الحكومية والطرق والجسور أمام الشعب في أول خطوة نحو تطبيق مرسوم لفرض حالة طوارئ في العاصمة بانكوك. يأتي ذلك فيما أصدرت المحكمة الدستورية في تايلاند حكماً بقانونية تأجيل انتخابات عامة مبكرة مقررة في الثاني من فبراير المقبل. فقد أغلقت حكومة تايلاند أمس أكثر من 12 مبنى حكوميا و26 طريقاً وجسراً أمام الشعب في أول خطوة نحو تطبيق مرسوم لفرض حالة طوارئ في العاصمة بانكوك.

وقال مركز «حفظ السلام والنظام» إن تجمعات تضم أكثر من خمسة أشخاص حظرت أيضا في المناطق المحظورة. وبدا أن الإجراءات تستهدف المتظاهرين الذين ينظمون مظاهرات مناهضة للحكومة في العاصمة خلال الأشهر الثلاثة الماضية. ورفض زعماء الاحتجاجات هذه الخطوة. وتساءل ساتيت ونجنونجباي زعيم «لجنة الاصلاح الديمقراطية الشعبية» «لماذا نحتل البرلمان وقد جرى حله الشهر الماضي؟».

على صعيد آخر، أصدرت المحكمة الدستورية في تايلاند أمس حكماً بقانونية تأجيل انتخابات عامة مبكرة مقررة في الثاني من فبراير المقبل، حيث أكد قضاة المحكمة أن تأجيل الانتخابات لن يمثل انتهاكا للدستور.

وقالت المحكمة «تقع مسؤولية تأجيل الانتخابات بشكل مشترك على عاتق رئيس الوزراء ورئيس اللجنة الانتخابية».

وطلبت اللجنة الانتخابية من المحكمة إصدار قانون، في ظل المظاهرات المناهضة للحكومة في العاصمة بانكوك على مدار أشهر، والتي تهدف إلى الإطاحة بحكومة رئيسة الوزراء المؤقتة ينجلوك شناواترا.

وكان قضاة المحكمة الدستورية التايلاندية اجتمعوا في وقت سابق أمس لتحديد ما إذا كان دستور البلاد يسمح بتأجيل الانتخابات العامة المبكرة والمقررة في الثاني من فبراير. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا