• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

وسط توقعات باستمرار النشاط خلال الفترة المقبلة

%10 زيادة في مبيعات الذهب بأبوظبي مدفوعة بتحسن الطلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 ديسمبر 2017

ريم البريكي (أبوظبي)

شهد سوق الذهب والمجوهرات في أبوظبي، تحسناً تراوح بين 5 و10% في حركة مبيعات الذهب المشغول والسبائك، بعد أن سجل انخفاضاً في أسعار المعدن وصل إلى نحو 4.619 درهم لسعر الأونصة، مقارنة بأسعار الذهب عن الشهر الماضي، والذي وصلت فيه سعر أونصة الذهب إلى نحو 4.680 درهم كما في نهاية شهر نوفمبر الماضي.

وتوقع متعاملون وتجار جواهر زيادة مرتقبة في عمليات الشراء بأسواق الذهب خلال الفترة المقبلة، نتيجة لزيادة المناسبات مثل الأعراس ومواسم الاحتفالات بالدولة، واقتراب موسم الإجازات والسفر لبعض الأسر التي تود قضاء موسم الإجازة الشتوية في بلدانها وبين أهلها محملين بالذهب كهدايا ثمينة للأهل والأصدقاء.

ووصلت أسعار للذهب من عيار 24 قيراطاً إلى نحو149 درهماً يوم الخميس الماضي، فيما بلغ عيار 21 قيراطاً نحو 130 درهماً، وعيار 18 قيراطاً نحو 112 درهماً، وهي أسعار تقل عما كانت عليه قبل أسبوعين، حين بلغ عيار 24 قيراطاً 153 درهماً، وعيار 21 قيراطاً 134 درهماً، وعيار 18 قيراطاً 115 درهماً، وفيما المقابل سجل سعر كيلو الذهب من عيار 24 قيراطاً نحو 148.572 درهم يوم الخميس الماضي.

وأكد حمد العوضي، رجل الأعمال وعضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، أن الذهب يشهد حركة نشطة في قطاع تداوله في البورصة، من جانب كبار المستثمرين بالسوق والمضاربين، ونشاطاً في حركة الشراء من جانب صغار المستثمرين بالسوق ممن يقومون ببيع وشراء السبائك الذهبية، بيد أن الحركة أقل من حيث مستوى الإقبال من جانب مستهلكي الذهب المشغول.

وأشار العوضي إلى أن حركة البيع والشراء لا تتوقف عند انخفاض أو ارتفاع الذهب كما هو معتقد في أذهان الكثيرين، ولكن الانتعاش والإقبال مرتبط ارتباطاً كبيراً باحتياجات الناس للذهب، وتلعب المناسبات الخاصة للأفراد والعامة للدولة دوراً كبيراً في تعزيز نشاط المعدن الأصفر، وزيادة الطلب عليه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا