• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

دبي تحصل على اعتماد شبكة المدن الأربعين القيادية ‬في الحد ‬من ‬ظاهرة ‬تغير ‬المناخ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

حققت ‬دبي إنجازاً ‬جديدا ‬في ‬مساعيها ‬الرامية ‬إلى ‬الحد ‬من ‬انبعاثات ‬الكربون ‬من ‬خلال ‬الحصول ‬على ‬اعتماد ‬شبكة ‬المدن ‬الأربعين ‬القيادية ‬C40 ‬في ‬مجال ‬الحد ‬من ‬ظاهرة ‬تغير ‬المناخ، ‬وهي ‬شبكة ‬عالمية ‬رائدة ‬تضم ‬مجموعة ‬من ‬المدن ‬الملتزمة ‬بالتصدي ‬لظاهرة ‬التغير ‬المناخي ‬وحماية ‬كوكب ‬الأرض. ‬وتأسست ‬الشبكة عام ‬2005، ‬وضمت ‬75 ‬مدينة ‬من ‬المدن ‬الكبرى ‬عملت ‬على ‬الحد ‬من ‬انبعاثات ‬الغازات ‬الدفيئة ‬من ‬خلال ‬تبادل ‬المعرفة ‬وأفضل ‬الممارسات ‬فيما ‬بينها.

وانضمت مدينة دبي إلى عضوية شبكة المدن الأربعين القيادية في مجال الحد من ظاهرة تغير المناخ‏‭ «‬C40‭» ‬العالمية، عام ‬2015، ‬لتصبح ‬ضمن ‬مجموعة ‬النخبة ‬لمدن ‬العالم ‬الحاصلة ‬على ‬هذه ‬العضوية، تقديراً ‬لمكانتها ‬ودورها ‬المتقدم ‬والمؤثر ‬تجاه ‬حماية ‬البيئة، ‬وإشادة ‬بخططها ‬وبرامجها ‬في ‬مجال ‬معالجة ‬التحديات ‬التي تقلل ‬من ‬انبعاثات ‬غازات ‬الاحتباس ‬الحراري ‬التي ‬تشكل ‬خطراً ‬على ‬المناخ ‬في ‬العالم.

وتقدم المدن الرئيسة في العالم تقارير سنوية عن بيانات الغازات الدفيئة وأهداف التخفيض من خلال بروتوكول الغازات الدفيئة التي تدعم الأداء وأفضل الممارسات.‏‭

وقام المجلس الأعلى للطاقة في دبي في عام 2013 وبدعم من مركز دبي المتميز لضبط الكربون بوضع استراتيجية دبي للحد من انبعاثات الكربون لعام 2021، وبدأت عملية جرد للغازات الدفيئة عام 2011.

وقال سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي: «الاعتماد يؤكد الرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة حول استشراف المستقبل من خلال تحقيق أهداف مئوية الإمارات 2071، ورؤية الإمارات 2021 لضمان مستقبل سعيد وحياة أفضل للأجيال القادمة، وجعل دولة الإمارات أفضل دولة في العالم، وخطة دبي 2021 التي تتضمن نظرة شمولية ومتكاملة لتعزيز مستقبل دبي. ولتحقيق ذلك، أطلقنا العديد من البرامج والمبادرات الخضراء بما في ذلك استراتيجية دبي لخفض الانبعاثات الكربونية بنحو 16% بحلول 2021، واستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 للوصول بإجمالي إنتاج الطاقة في دبي من الطاقة النظيفة إلى 75% بحلول عام 2050، واستراتيجية إدارة الطلب على الطاقة والمياه، لخفض الطلب على الكهرباء والمياه بنسبة 30% بحلول عام 2030». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا