• الثلاثاء 08 شعبان 1439هـ - 24 أبريل 2018م

أكد أن تكريمه بـ«دبي السينمائي» فخر له

وحيد حامد: «ترامب» أفسد فرحتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 ديسمبر 2017

تامر عبد الحميد (دبي)

احتفاء بمسيرتهم الفنية الطويلة، وأعمالهم التي ستظل خالدة في تاريخ صناعة السينما، كرم «دبي السينمائي» كعادته السنوية أربعة من عمالقة الفن في الوطن العربي والعالم، تقديراً لمساهمتهم في إثراء الحركة الفنية وتقديم أعمال ناقشت قضايا مهمة وسلطت الضوء على ظواهر اجتماعية نالت اهتمام الناس في مختلف أنحاء العالم.

كان من أبرز المكرمين في «دبي السينمائي»، الذي تستمر فعاليات دورته الـ14 حتى 13 ديسمبر الجاري، السيناريست المصري وحيد حامد الذي صرح لـ «الاتحاد» بأن اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، أفسد بهجته وفرحته بالتكريم وبوجوده في مهرجان مهم مثل «دبي السينمائي»، وقال: صدر قرار ترامب بشأن القدس في أول يوم بوجودي في المهرجان، الأمر الذي أفسد الإحساس لدي بالبهجة، وألوم شعوبنا العربية وحكوماتها لأننا نملك زمام القوة والكرامة. ورغم حزنه الشديد على هذا الوضع، إلا أنه لم يستطع إخفاء شعوره بالسعادة لتكريمه في «دبي السينمائي»، وقال: تكريمي في المهرجان فخر لي وله معنى كبير، وكانت لافتة أن أكرم في بيروت، ثم يأتي تكريمي في «دبي السينمائي» وهنا أدركت أن مشواري في كتابة السيناريو، لم يذهب هباء، وأدركت أيضاً أنني لم أؤثر على المصريين فقط، بل على العديد من الدول العربية، فترك هذا الأمر في نفسي إحساساً بالرضا.

ملك السيناريو

ورغم أنه صاحب لقب «ملك السيناريو»، إلا أن وحيد حامد صاحب أفلام «طيور الظلام» و«الإرهاب والكباب» و«الراقصة والسياسي» و«عمارة يعقوبيان» و«دم الغزال»، صرح بأنه لا يؤمن بالألقاب الفنية، لافتاً إلى أنه كاتب سيناريو وسط كوكبة من المتميزين الذين قدموا أعمالاً مميزة وبصمة في تاريخ الفن المصري، وقد تعلمت واستفدت منهم كثيراً، مثل بشير الديك ومحمود أبو زيد وأسامة أنور عكاشة ومصطفى محرم وعبد الحي أديب، لذلك لا يمكن أن ننكر دورهم في كتابة السيناريو.

إرهاب وتطرف ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا