• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تنظم مبادرات ثقافية بمناسبة 10 سنوات على انطلاقها

«الشيخ زايد للكتاب» تعتمد قائمتها القصيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 فبراير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت الهيئة العلمية لجائزة الشيخ زايد للكتاب اجتماعاتها التي امتدت من 18 إلى 20 من الشهر الجاري في أبوظبي.

ونظرت الهيئة العلمية في تقارير المحكمين المفصلة للمرشحين للقائمة الطويلة والتي ضمت فروع الآداب، والتنمية وبناء الدولة، والمؤلف الشاب، والفنون والدراسات النقدية، والترجمة، وأدب الطفل، والثقافة العربية في اللغات الأخرى، والنشر والتقنية، وشخصية العام الثقافية. كما اختارت اللغات المعتمدة في فرع الثقافة العربية في اللغات الأخرى.

وترأس الدكتور علي بن تميم أمين عام الجائزة الاجتماعات، وحضرها كل من د. مسعود ضاهر من لبنان، ود. محمد بنيس من المغرب، ود. كاظم جهاد من فرنسا، ود. خليل الشيخ من الأردن، ويورغن بوز من ألمانيا، ود. حبيبة الشامسي من الإمارات، ود. محمد الصفراني من السعودية، ود. محمد أبوالفضل بدران من مصر.

وكشف بن تميم أن الجائزة ستحتفي بمرور عشر سنوات على إنشائها، وقال «احتفالا بالسنوية العاشرة للجائزة، سنقدم مجموعة من المبادرات الثقافية من أجل تعزيز حضور الجائزة على الساحة العالمية، وإيجاد آلية تنظم اللغات التي تكون محور التنافس في «فرع الثقافة العربية في اللغات الأخرى» في كل عام، وسيتم الإعلان عن هذه المبادرات الثقافية خلال الدورة القادمة من معرض أبوظبي الدولي للكتاب».

يذكر أنّ «جائزة الشيخ زايد للكتاب» ستعلن عن القوائم القصيرة لجميع الفروع خلال الأيام المقبلة، يلي ذلك إعلان الكتب الفائزة ودور النشر وشخصية العام الثقافية بعد اعتمادها من مجلس الأمناء. أما الحفل السنوي لتكريم الفائزين فيقام أثناء معرض أبوظبي الدولي للكتاب والذي يقام من 27 أبريل القادم إلى3 مايو في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا