• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«سكتلنديارد» تكشف ارتباط هجومي متحف باردو والمنتجع السياحي بسوسة

تونس تفكك خليتين إرهابيتين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 أغسطس 2015

تونس (وكالات)

أكدت وزارة الداخلية التونسية أمس، تفكيك خليتين إرهابيتين كانتا تخططان لشن هجمات على منشآت حيوية، في عمليتين استباقيتين في منطقة الدهماني في محافظة الكاف على الحدود الجزائرية ومحافظة القيروان وسط البلاد، أسفرت إحداهما أيضاً عن اعتقال 13 مسلحاً. من جهته، كشف ريتشارد والتون رئيس خلية مكافحة الإرهاب في الشرطة البريطانية «سكتلنديارد» التي تساعد السلطات التونسية في التحقيق بشأن اعتداءات إرهابية، أن الهجوم على متحف باردو الذي خلف 22 قتيلاً بينهم بريطانية مرتبط بهجوم منتجع القنطاوي السياحي في سوسة، الذي خلف 38 قتيلاً من السياح بينهم 30 بريطانياً.

وقالت وزارة الداخلية التونسية في بيان إن الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب، تمكنت في عملية أمنية استباقية وبعد تحريات ميدانية معمقة، من أيقاف 6 عناصر بمنطقة الدهماني في محافظة الكاف شمال غرب تونس. وأضافت أن هذه المجموعة كانت تخطط لاستهداف منشآت أمنية في الكاف والعاصمة تونس وذلك بالتنسيق مع مجموعة موجودة في الجبال، لافتة إلى إحالة جميع الموقوفين للنيابة العامة في المحكمة الابتدائية في تونس بعد استكمال التحقيق معهم. وذكرت الوزارة في بيان منفصل، أن قواتها المختصة كشفت خلال العملية الأمنية، خلية «تكفيرية» ناشطة في محافظة القيروان وسط تونس تضم 7 عناصر كانت تخطط لاستهداف منشآت حيوية في المنطقة.

وأوضحت الداخلية التونسية أن بعض أفراد هذه المجموعة كانوا على ارتباط مباشر بأحد منفذي العملية الإرهابية التي استهدفت متحف باردو.

ولفتت إلى أن الخلية تعمل بتنسيق تام مع عناصر إرهابية تونسية خطيرة ناشطة في ليبيا وتشرف على شبكات لسفر الشباب إلى بؤر القتال مؤكدة أنه ستتم إحالة جميع الموقوفين إلى النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بتونس. وشددت تونس من إجراءاتها الأمنية عقب الاعتداء الإرهابي على منتجع القنطاوي بسوسة الساحلية أواخر يونيو الماضي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا