• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

أكد أن إيران تتدخل في الشأن اليمني بشكل سافر

هادي يطالب بموقف أممي صريح تجاه جرائم الميليشيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 ديسمبر 2017

الرياض (الاتحاد)

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن تدخل إيران السافر في الشأن اليمني أسهم في إمعان العصابات الانقلابية بتدمير البنى التحتية وممارسة أبشع الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين في البلد.

وأشار إلى أن إيران تتباهى وتتفاخر بما ترتكبه ميليشيات الحوثي من تدمير لليمن وتفجير منازل الآمنين، واستخدام مختلف وسائل التعذيب وكل أنواع الأسلحة بما فيها الدبابات في حرب شوارع على الآمنين واغتصاب الدولة، وممارسة كل أنواع الجرائم التي يندى لها الجبين».

وبعث الرئيس اليمني برقية عاجلة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس حول آخر الأحداث والأعمال القمعية والقتل والملاحقة والأسر والإخفاء التي تمارسها ميليشيات الحوثي الانقلابية بمنهجية طائفية لتدمير البلد.

وقال هادي:«نخاطبكم اليوم والعالم أجمع للانتصار للإنسانية وقيم الأمم المتحدة المثلى التي لا تقر بمثل تلك الأفعال والممارسات الحوثية المقيتة، من خلال تطبيق القرارات الأممية تحت الفصل السابع المتصلة بأفعال الانقلابيين التي تمادى عبثها واستهتارها بالمجتمع الدولي».

وقال: «إن ذلك يأتي بعد الانتفاضة الشعبية التي رفض من خلالها اليمنيون أن تكون صنعاء العروبة تابعة لإيران، وهذا ما أكدته المسيرات النسوية السلمية التي خرجت يومنا هذا في العاصمة صنعاء لتعبر عن رفضها للجرائم البشعة التي ترتكبها الميليشيات الحوثية بحق أبناء شعبنا».

وحمل فخامة الرئيس هادي ميليشيات الحوثي الانقلابية مسؤولية حياة وسلامة قيادات المؤتمر وكوادره الذين تم اعتقالهم واختطافهم والذين تم وضعهم تحت الإقامة الجبرية في العاصمة صنعاء، داعياً الأمم المتحدة تحمل مسؤوليتها واتخاذ موقف صريح تجاه كل هذه الأعمال المشينة والانتهاكات التي تطال أبناء شعبنا اليمني بمختلف شرائحه وفئاته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا