• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

محاضرة نظمها مركز «الثقافة» و «حماية المستهلك»

توعية 70 طالباً بالفجيرة بمعايير السلامة الغذائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

الشارقة (الاتحاد) ـ نظم مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في الفجيرة محاضرة توعية بعنوان “ السلامة الغذائية وطرق حفظ الأطعمة”، بمشاركة 70 طالباً من المنتسبين للمركز وطلبة مدارس التعليم الأساسي بالفجيرة، وبالتعاون مع جمعية الإمارات لحماية المستهلك.

واستهدفت المحاضرة توعية طلبة مدارس التعليم الأساسي التابعة لمنطقة الفجيرة التعليمية، بأسس ومعايير السلامة الغذائية، فضلاً عن تدريبهم على الطرق الصحيحة لشراء الأطعمة.

وأقيمت المحاضرة في مقر مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بالفجيرة، وقدمتها أميمة حسن المهدي رئيس قسم الشكاوى في جمعية الإمارات لحماية المستهلك والمدربة المعتمدة في مجال حماية المستهلك،

وارتكزت المحاضرة على عدد من المحاور النظرية، إلى جانب التطبيق العملي والتدريبي، حيث اشتملت على تعريف الطلاب بالأسس والمعايير الرئيسة واللازمة لسلامة الأغذية، إلى جانب الطرق الصحيحة لحفظ وتخزين المواد الغذائية، هذا بالإضافة إلى مجموعة من النصائح والإرشادات التي يجب اتباعها قبل، وأثناء وبعد عملية التسوق.

وتعرف الطلاب من خلال المحاضرة إلى طرق الشراء الصحيحة، فضلاً عن أهم الأخطاء التي يقع فيها المستهلك عند الشراء وكيفية تجنبها.

وأكدت المدربة على ضرورة قراءة البيانات المكتوبة على الملصق أو البطاقة الغذائية للمنتج بعناية قبل عملية الشراء، وذلك للتأكد من تاريخ انتهاء صلاحية المنتج، إلى جانب التعرف إلى المكونات والوزن وعدد السعرات الحرارية الخاصة بالسلعة الاستهلاكية المراد شراءها، كما تم تدريب الطلاب المشاركين في المحاضرة على كيفية التعرف إلى مواصفات المعلبات الصالحة للاستخدام الآدمي، إلى جانب مواصفات المعلبات والأغذية الفاسدة التي يجب رفضها وعدم شرائها، وإبلاغ الجهات المعنية بها.

كما تعرف الطلاب إلى أنواع الأغذية والأطعمة الأكثر عرضه للتلوث، إضافة إلى طرق حفظ الأغذية في المنزل.

وتم خلال المحاضرة تقديم شرحاً مختصراً حول جمعية الإمارات لحماية المستهلك ودورها الرئيس في حماية المستهلكين والمحافظة على حقوقهم، والمساهمة في حل مشكلاتهم بالتعاون مع الجهات والأجهزة المعنية المختصة بالدولة، إلى جانب أهم حقوق المستهلك وواجباته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض