• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

عموتة يطالب اللاعبين بالتضحية

الوداد قمة الحماس في التدريب الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 ديسمبر 2017

شمسه سيف (أبوظبي)

وسط حضور جماهيري لافت، أجرى الوداد المغربي تدريبيه الأول مساء أمس، على الملعب الفرعي بنادي ضباط القوات المسلحة، استعداداً للقاء باتشوكا المكسيكي بطل الكونكاكاف غداً، في ربع نهائي كأس العالم للأندية «الإمارات 2017». وكانت بعثة بطل أفريقيا وصلت إلى العاصمة أبوظبي، في ساعة مبكرة من صباح أمس، وتوجت مباشرة إلى فندق الإقامة في «ماريوت منتجع الفرسان». وقاد الحسين عموتة مران أمس، وركز على الجوانب البدنية في المرحلة الأولى، منه لمدة 20 دقيقة، وفقرة التمريرات والضغط على الكرة بكثافة عددية، قبل أن يجري تقسيمة في وسط الملعب، وسبق التدريب محاضرة نظرية، أكد خلالها على أهمية لقاء باتشوكا، خصوصاً أن الجماهير المغربية والعربية والأفريقية تنتظر الكثير من اللاعبين في البطولة، مشيراً إلى أن باتشوكا قوي وجدير بالاحترام، وأن كأس العالم أقوى من دوري أبطال أفريقيا، والمباراة الأولى في النهائيات العالمية أهم محطة، لأن الفوز فيها يقود الفريق إلى المربع الذهبي، وطالب لاعبيه ببذل أقصى الجهد والتضحية لإسعاد الجماهير المغربية والإماراتية والعربية التي ستقف خلفهم، وإسعاد عشاق الوداد الذين ساندوا الفريق طوال مشوار البطولة الأفريقية. وشدد عموتة على ضرورة الانضباط والتركيز فيها للدخول سريعاً في أجواء «المونديال»، خصوصاً أن باتشوكا وصل إلى البطولة قبل الوداد، وقضى وقتاً أطول في التحضير، وأجرى عدداً من التدريبات، وطالب الفريق بالتركيز على بعض الجمل المحددة لإبطال مفعول مفاتيح اللعب في الفريق المكسيكي. وكان من المقرر وفقاً لبرمجة «الفيفا»، أن يتحدث لاعبو الوداد إلى الإعلاميين في «المنطقة المختلطة» لمدة 15 دقيقة عن لقاء باتشوكا، قبل المران، إلا أنه تم إلغاء ذلك، واقتصر الأمر على التصوير فقط!

جماهير المغرب وراء «فارس الأمة»

أبوظبي(الاتحاد)

أكدت المغربية ابتسام وافقي أنها حضرت لتشجيع «وداد الأمة» فارس أفريقيا، ومؤازرته في الحصة التدريبية لتشعر اللاعبين بأنهم ليسوا وحدهم في البطولة، وأن ما حققوه من الفوز بالبطولة الأفريقية أسعد كل العرب والمغاربة، وقالت: «أحب كرة القدم، ولم أكن أتوقع أن يفوز الوداد بدوري الأبطال، ولهذا فإن الفرحة كانت أكبر»، مشيرة إلى أن الجالية المغربية كلها ستكون في ملعب المباراة لتشجيع الوداد. وقالت ابتسام: «تابعت حضور عدد من الجماهير من الدار البيضاء ومختلف المدن المغربية خلف الفريق، وأشعر بامتنان لذلك، وفي ظني أن بن شرقي والسعيدي ومن خلفهم عموته سيسعدون كل المغاربة والعرب، وأن عناصر قوة الفريق المغربي هي الانضباط والتركيز في الأساس». فيما قالت أمنية عسيري، المشجعة التي حرصت على حضور التدريبات بزي منتخب المغرب، أنها حضرت لمتابعة الحصة التدريبية كي تطمئن على الفريق قبل لقاء باتشوكا، وأن المشاركة في كأس العالم للأندية ليست غريبة على الأندية المغربية، لأن أفضل نتيجة عربية تحققت في الحدث منذ انطلاقه كانت عن طريق الرجاء المغربي. وأكد عادل دنين، أحد مشجعي فريق الوداد، أنه توقع وصول فريق الوداد إلى مونديال الأندية، لأنه فريق كبير منذ مرحلة السبعينات التي تألق فيها العربي احردان، وأن الوداد جاء إلى أبوظبي عن استحقاق وجدارة، مشيراً إلى أن أهم عناصر قوة الفريق المغربي هو المدرب المخضرم الحسين عموته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا