• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

التعامل بـ «القطعة» سر التفوق

مبخوت: أوراوا أهم من الريال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 ديسمبر 2017

معتز الشامي (العين)

أكد علي مبخوت قائد هجوم الجزيرة والمنتخب الوطني، أن «فخر أبوظبي» حقق المطلوب أمام بطل أوقيانوسيا، ونجح في الخروج بنتيجة إيجابية، والتأهل لمواجهة أوراوا بطل آسيا غداً في مباراة مصيرية لممثل دورينا بمونديال الأندية.

وأشار مبخوت إلى أن الجزيرة لا ينظر بعيداً في تلك البطولة، ولكنه يتعامل بنظام القطعة، عبر التعامل مع كل مباراة على حدة، نافياً أن يكون تفكيره في مواجهة الريال، هو ما يشغله الآن، والتعامل بالقطعة سيكون سر النجاح في البطولة. وقال: لا يمكننا أن نستغرق في التفكير بمواجهة الريال، وجذب أنظار العالم لفريق يمثل الكرة الإماراتية بمونديال الأندية، بالتأكيد سيكون ذلك شيئاً جيداً للغاية، ولكن يجب أن نفكر في بطل آسيا، الذي ستكون مواجهته أهم كثيراً من لقاء الريال في مباراة لا زالت في علم الغيب، ولا ندرى إذا ما كنا سنصل إليها أم لا.

وعن الفوز على أوكلاند سيتي قال: حققنا المطلوب في مباراة الافتتاح أمام فريق بحجم أوكلاند سيتي، وهو فريق منظم في مباراة جاءت صعبة، وشهدت هجمات متبادلة وفرصاً خطرة على المرميين، ونجحنا في تحقيق ما نريده. وأضاف: احترمنا أوكلاند، ولكننا لم نبالغ في ذلك خلال المباراة، عملنا على فرض أسلوبنا ومنع المنافس من تشكيل الضغط، صحيح لاحت له فرص، وصنعنا فرصاً عدة وسجلنا هدفاً، ومنعنا المنافس من التسجيل، كما نجح الجهاز الفني بقيادة تين كات في التعامل مع المباراة، وهو ما أنعكس على النتيجة النهائية بالفوز.

وعن المباراة المرتقبة مساء الغد، قال: أتوقعها قوية للغاية، أمام فريق يعتبر الأفضل في آسيا، ويملك عناصر مميزة ويمتاز بالسرعة والانضباط، مثل عادة الكرة اليابانية، ومع ذلك قادرون على أن نقدم مباراة كبيرة، ولا زلنا في انتظار الدعم الجماهيري فهم اللاعب رقم 1، وأن نجد هذا الدعم في أبوظبي، حيث لم يكن الحضور كبيراً في لقاء الافتتاح، ونشكر من حضر لدعم الفريق ونحييه ونعده بمواصلة القتال في البطولة خلال المباراة المقبلة، كما نطالب باقي الجماهير بالحضور وتقديم الدعم اللازم.

وعن عدم تسجيله في مباراة الافتتاح ورغبته في هز شباك الريال أو بطل آسيا قال: أعتقد أن مباراة الغد أمام أرواوا هي الأهم، وهي تفوق مباراة الريال أهمية بالنسبة لنا، لأنها بوابة الوصول إلى الريال، وبالتالي التسجيل في مرمى بطل آسيا، سيكون أهم كثيراً من التفكير في التسجيل في الريال أو أي فريق آخر، وننظر فقط إلي المواجهة المقبلة، ولن نشتت أنفسنا بالتفكير فيما هو أبعد.

وأشاد مبخوت بالروح القتالية العالية لزملائه، ورغبتهم في أن تكون لهم بصمة خلال البطولة، وتقديم مستوى مشرف والمنافسة في كل مباراة من أجل الفوز.

وعن المباراة المرتقبة أمام أوراوا قال: تحتاج منا الاستعداد الذهني والنفسي، وليس البدني فقط، ثقتي كبيرة في زملائين، وأعرف أن هناك بعض الإصابات والغيابات، إلا أن الفريق قادر على أن يؤدي بالشكل الأمثل، بمن حضر من أبنائه ولاعبيه، وأضاف: مواجهة بطل آسيا، تتطلب منا أن نقدم ضعف مجهودنا أمام أي فريق آخر، لأننا سنواجهه فريقاً يملك إمكانيات عالية، ونحن لدينا القدرة والكفاءة على منازلته، ونثق في أنفسنا ونعد بأن نقدم الأفضل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا