• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

نجاة زعيم الأقلية التركية في بلغاريا من الاغتيال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 يناير 2013

صوفيا (وكالات) - نجا زعيم «حركة الحقوق والحريات» المعارضة، التي تمثل الواجهة السياسية للأقلية التركية في بلغاريا، أحمد دوغان أمس من محاولة اغتيال واضحة خلال إلقائه كلمة أمام مؤتمر حزبي عام في صوفيا لانتخاب قيادة جديدة للحركة.

وذكرت وسائل الإعلام البلغارية أن مهاجماً صوب مسدساً باتجاه رأس دوغان غير أن حراسه الشخصيين والعديد من مندوبي المؤتمر تمكنوا من السيطرة عليه وطرحه أرضاً قبل أن يعتقله رجال أمن. وفي أعقاب تواتر تقارير عن الاعتداء، أمر رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف وزير الداخلية البلغاري تسفيتان تسفيتانوف بحضور مؤتمر «حركة الحقوق والحريات». وقاد دوغان (58 عاماً) الحركة منذ تأسيسها عام 1990. وبعدما شاركت الحركة في ائتلاف حكومي، تحولت إلى المعارضة في أعقاب انتخابات عام 2009 التي فاز بها حزب « جيرب» المحافظ بزعامة بوريسوف.