• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

«رهبة البداية» أثرت في الأداء

تين كات: التركيز الآن على «الحوار الآسيوي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 ديسمبر 2017

منير رحومة (العين)

عبر الهولندي هنك تين كات المدير الفني للجزيرة، عن سعادته الكبيرة بالفوز على أوكلاند سيتي، في افتتاح كأس العالم للأندية، مشيراً إلى أن البداية الناجحة، تمنح التفاؤل للفريق، وتبعث على ثقة اللاعبين في حقيقة إمكاناتهم، والسعي لتقديم الأفضل في المباراة المقبلة. وأشار إلي أن الفوز مهم وثمين، مما يشعره بالفخر لما قدمه الفريق، من عزم وإصرار على تحقيق بداية ناجحة، وشدد على أن فريقه يتعامل مع مشاركته في البطولة بـ «القطعة»، ولا يفكر في مواجهة ريال مدريد خلال هذه الفترة، لأن تركيزه ينصب على المباراة المقبلة أمام أوراوا الياباني، وقال: الأمر الجيد أن الجزيرة سيلعب مباراتين أخريين في البطولة، ويجب أن ننظر إلى كل مباراة على حدة، حيث جهزنا بعض الأشياء، وسيتم دراسة المنافس المقبل بشكل دقيق، وهو فريق جيد وشاهدته في دوري أبطال آسيا، وإذا أردنا مواصلة المشوار، يجب أن نطور من مستوانا وتقديم الأفضل. وأعترف تين كات، لعبنا بتوتر خلال المباراة الأولى لكأس العالم للأندية، وحتى بعد تسجيل الهدف، لم يقدم الفريق حقيقة مستواه، بسبب عدم امتلاك خبرة المشاركات في البطولة، مشيراً إلى أن بعض اللاعبين لم يحسنوا التعامل مع الضغوط، وظهروا كأنهم خائفون في الملعب، وهو ما أثر بشكل واضح على الأداء والمستوى. وأشاد في الوقت نفسه بالأداء الكبير الذي قدمه الحارس علي خصيف، وقال: استفدنا من إبداعات خصيف، الذي استبسل في الذود عن مرماه، وتألق أمام مهاجمي أوكلاند سيتي، وقاد الفريق إلى الفوز والتأهل إلى الدور المقبل. وتمنى تين كات أن تكتمل صفوف الفريق في المباراة المقبلة، بانضمام لاعبين آخرين، وبالتالي تقديم عرض أقوى وأداء أفضل، مؤكداً أن المباراة الأولى كانت مفيدة وإيجابية بالنسبة للاعبين الشباب الذين لم يسبق لهم خوض مواجهات قوية في استحقاقات كبيرة، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على أدائهم في اللقاء المقبل. وعن سير المباراة، أكد مدرب «فخر أبوظبي» أن الفريق الفائز هو الذي يعرف كيف يحقق هدفه داخل الملعب، والجزيرة نجح في التسجيل، وقادر على تحسين الأداء والمستوى في المواجهة المقبلة. وحرص تين كات على توجيه رسالة إلى الجماهير، متمنياً مواصلة الدعم والمساندة والحضور في المباراة المقبلة، لأن الفريق بحاجة إلى حضور جماهيري أكبر في المباراة المقبلة، وشدد على أن جماهير الأندية الأخرى المشاركة في البطولة تستمتع بالإقامة في العاصمة أبوظبي، لأنها مدينة متطورة وجميلة ويحلو فيها الإقامة، وحضورهم يضفي على الحدث المزيد من الإثارة والحماس، ويسهم في إنجاح الحدث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا