• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ديشان يفتح باب عودة بنزيمة لـ «الديوك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 فبراير 2016

أنور إبراهيم (القاهرة)

لم يستبعد ديدييه ديشان المدير الفني لمنتخب فرنسا، إمكانية استدعاء النجم الهداف كريم بنزيمة لاعب ريال مدريد الإسباني إلى صفوف منتخب «الديوك» للمشاركة في بطولة كأس الأمم الأوروبية التي تستضيفها فرنسا في شهر يونيه القادم، شريطة أن يصبح جاهزاً بدنياً وفنياً وذهنياً ونفسياً للانضمام للمنتخب.

ففي حديث لبرنامج «فوتبول كلوب» على «قناة بلوس» الفرنسية، تحدث ديشان عن الموقف الراهن للنجم الفرنسي بنزيمة الذي تم رفع المراقبة القضائية عنه بشكل جزئي مؤخراً، وقال: «هناك القضاء.. وهناك الاتحاد الفرنسي لكرة القدم.. ولكلاهما رأيه.. واليوم بنزيمة غير موجود في صفوف المنتخب.. ولكي يصبح لاعباً في المنتخب مرة أخري لابد أن يقرر رئيس الاتحاد ذلك، وأن يقدم القضاء الفرنسي ردودا إيجابية أيضاً. ولكن المدير الفني عاد ليقول: «يمكنني على أية حال استدعاءه، حتى وان كان مازال تحت المراقبة القضائية، شريطة أن يكون جاهزاً بالفعل للانضمام لصفوف المنتخب.

وأضاف ديشان: «هناك حالات مماثلة حدثت في الماضي.. وإذا ما وجدت نفسي في هذا الموقف، سوف أفكر وأتخذ قراري، وقد تتطور الأمور من وجهة النظر الرياضية، فأنا أرغب في أن يكون معي أفضل فريق وأفضل لاعبين. وتابع قائلاً: «في هذه القضية هناك شق قضائي وينبغي أن ننتظر لنري كيف ستتطور الأمور».

ورفض ديشان الفكرة القائلة، إن اللاعب ماتيو فالبوينا لاعب نادي ليون الفرنسي كان ضحية أيضا في القضية المنظورة أمام القضاء الفرنسي. وأضاف قائلاً: «ربما يكون فالبوينا قد عانى من هذه الواقعة وأن يكون ذلك قد أثر على معنوياته وضغط عليه، مما قد ينعكس على لياقته كلاعب، ولكن المعاناة الأكبر كانت عند بنزيمة الذي تعرض لانتقادات شديدة وهجوم شرس في الصحافة، كما وجهت إليه إهانات بالغة».

واختتم ديشان كلامه قائلاً: «قد تكون هذه المشكلة أثرت علي فالبوينا نفسيا وعلى جاهزيته مع فريقه ليون، ولكنه على أية حال مازال لاعبا على أعلى مستوي».

وكانت قاضية التحقيق في محكمة فرساي الفرنسية قد أعلنت منذ أيام قليلة الرفع الجزئي للرقابة المفروضة على النجم كريم بنزيمة، لكنها أبقت على قرار منع بنزيمة من الاتصال بباقي المتهمين في قضية الابتزاز، ومنعه أيضا من الاتصال بزميله فالبوينا وان كان محامي بنزيمة قد تقدم باستشكال لإلغاء هذا المنع.

ويذكر في هذا الصدد أن نويل لوجريه رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، كان قد أوقف بنزيمة مؤقتا عن المشاركة مع المنتخب الفرنسي تجنبا لتأثر الفريق بهذه القضية التي تخص اثنين من لاعبي منتخب الديوك (بنزيمة وفالبوينا) قبل أشهر قليلة من انطلاق «يورو 2016» التي تأمل فرنسا أن تحرز لقبها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا