• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

«الزعيم» يدخل معسكره عقب المران الأخير الليلة

العين يكمل جاهزيته الفنية والبدنية لمواجهة الجيش القطري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 فبراير 2016

صلاح سليمان (العين):

يصل برنامج فريق العين التحضيري للانطلاقة الآسيوية إلى خط النهاية الليلة، عندما يؤدي لاعبوه المران الأخير على استاد خليفة بن زايد في إطار الإعداد لمواجهة ضيفه الجيش القطري في أولى محطات دوري أبطال آسيا، والتي يحتضنها ملعب استاد هزاع بن زايد في السابعة مساء غدٍ ضمن لقاءات المجموعة الرابعة، والتي تضم إلى جانبهما فريقي أهلي جدة السعودي وناساف كارشي الأوزبكي. وكان لاعبو «الزعيم» قد خضعوا لثلاثة تدريبات متتالية بداية من يوم السبت الماضي، وكان آخرها الذي جرى مساء أمس على ملعب المباراة، والذي سيشهد اليوم تدريب فريق الجيش القطري ولمدة ساعة واحدة فقط حسب ما تنص عليه لائحة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وشارك في تدريبات البنفسج كل اللاعبين عدا الكولومبي دانيلو أسبريلا، الذي يعاني من تمزق خفيف في الجزء الأسفل من عضلة الفخذ الخلفية بعد أن تعرض للإصابة في مباراة الشباب الدورية يوم الخميس الماضي، وهو ما أكدته الفحوصات الطبية ما يفرض عليه الغياب ما بين أسبوعين وثلاثة أسابيع.

وأدى لاعبو العين تدريباتهم خلال الأيام الماضية بروح معنوية عالية وحماس منقطع النظير وبتركيز عالٍ ورغبة كبيرة في المضي في المشوار الآسيوي بخطوات ناجحة وثابتة لبلوغ المبتغى. وتابع التدريبات الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان رئيس شركة نادي العين لكرة القدم وعدد من أعضاء مجلس الإدارة وجماهير كبيرة حرصت على متابعة أداء اللاعبين والاطمئنان على جاهزيتهم.

وبعد تدريب اليوم ستتوجه بعثة العين إلى فندق هيلتون لبدء معسكرهم المغلق، ليدخل اللاعبون في أجواء اللقاء وزيادة معدل التركيز.

من جهة أخرى وصلت مساء أمس إلى مدينة العين بعثة فريق الجيش على متن طائرة خاصة برئاسة خميس مبارك الكواري أمين السر العام بالنادي، والتي تضم 21 لاعباً والمدرب صبري لموشي وجهازه الفني والإداري المساعد، وتوجهت البعثة فور وصولها إلى مقر إقامتها بفندق «دانات العين». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا