• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

افتتح فعاليات المؤتمر الثاني للأطفال والمراهقين بأبوظبي

نهيان بن مبارك يؤكد أهمية البحث العلمي في مجال الطب النفسي وتبادل الخبرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

إبراهيم سليم (أبوظبي) - أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، أهمية البحث العلمي في مجال الطب النفسي، واستعراض الجديد منها من أجل تبادل الخبرات.

جاء ذلك خلال افتتاح معاليه فعاليات المؤتمر الثاني للطب النفسي للأطفال والمراهقين بأبوظبي، والذي ينظمه جناح العلوم السلوكية في مستشفى خليفة الطبية التابع لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة».

وأشاد معاليه بضم المؤتمر متخصصين من خلفيات مختلفة، حرصوا على الحضور لتطوير هذا الحفل، ومساعدة الأطفال والأسر في هذا المجال، وقدم معاليه الشكر لرئيس المؤتمر واللجنة المنظمة، والحاضرين من مختلف أنحاء العالم بغرض التثقيف ونشر الوعي بهذا المجال.

وتناول معاليه في كلمته أمراضاً بعينها كالتوحد والإعاقات التعليمية والمشكلات السلوكية لدى الأطفال، وتحدث عن أهمية علاج الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وتنشئتهم تنشئة صحيحة، وشدد على أهمية البحوث العلمية واستعراض الجديد منها من أجل تبادل الخبرات، وأبدى معاليه اهتمامه الشديد بفعاليات المؤتمر.

عيادات متخصصة

وأكد رئيس جمعية الإمارات للطب النفسي الدكتور عادل كراني أهمية إنشاء عيادات متخصصة في علاج الأطفال والمراهقين، وعدم المجازفة بهم في عيادات ومراكز طبية تستقبل الكبار، منعاً لتأثر الأطفال المصابين سلبياً جراء ذلك، وأكد أن هناك ندرة على مستوى الدولة في تخصص الطب النفسي عند الأطفال والمراهقين، بمعدل 8 أطباء فقط على مستوى الدولة، وهي نسبة غير كافية لمواجهة المشكلات، النفسية عند هذه الشريحة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض