• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

شهد توقيع اتفاقية تعاون بين «المؤسسة» وكلية فاطمة للعلوم الصحية

خالد بن زايد: «زايد العليا» ترتقي بخدمات ذوي الإعاقة وفقاً لأجندة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 فبراير 2017

أبوظبي (وام)

رفع سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة أسمى آيات الشكر والتقدير إلى قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتوفير سبل الحياة الكريمة للمواطنين كافة ولدعم جهود المؤسسة ومشاريعها الإنسانية لخدمة الفئات المشمولة برعايتها من فئات ذوي الإعاقة.

وتقدم سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان بالشكر الجزيل إلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي لاهتمام سموه بدعم المؤسسة ومشاريعها الإنشائية واهتمام سموه الكبير بتطبيق المؤسسة أفضل الممارسات العالمية في الجودة والتميز وتقديم أفضل سبل الرعاية إلى أبنائها من فئات ذوي الإعاقة، مشيداً باهتمامات سموه الإنسانية المشهودة، ومنها نشر الوعي بأهمية الرعاية الشاملة لذوي الإعاقات وتذليل الصعوبات ودعمهم ليتم دمجهم في المجتمع. وشهد سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية بين المؤسسة وكلية فاطمة للعلوم الصحية التابعة لمعهد التكنولوجيا التطبيقية بحضور معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، تهدف إلى رفع كفاءة المستفيدين من الجهتين وتطوير وتحسين خدماتهما وخاصة في مجال تدريب طالبات الكلية وموظفي الرعاية الصحية لذوي الإعاقة. ورحب سموه في تصريح صحفي بالاتفاقية التي تأتي كترجمة لرؤية الحكومة في تعزيز التعاون والتنسيق بين الجهات والمؤسسات المحلية وضمن سعي «زايد العليا» لإبرام شراكات مع مؤسسات المجتمع لخدمة المشمولين برعايتها. وأكد سموه أن «زايد العليا» تستمد رؤيتها من الأهداف الاجتماعية الرئيسة الواردة في أجندة حكومة أبوظبي الرشيدة والتي تركز على تقديم الخدمات التعليمية والتأهيلية والعلاجية المساندة إلى فئات ذوي الإعاقة وتأهيلهم للاندماج في مجتمعهم وتمكينهم من ممارسة أدوارهم تجاه أسرهم ووطنهم بكفاءة واقتدار.

وقال سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان: «إن المؤسسة تواصل خططها المتكاملة للتطوير والتحسين بهدف الرقي بمستوى الخدمات المقدمة إلى ذوي الإعاقة، إذ تعمل من خلال مجموعة من الخطط والبرامج العلمية على تطوير الخدمات المقدمة في جميع مراكز الرعاية والتأهيل التابعة لها وبما يتوافق مع أفضل الممارسات وأرقى المعايير العالمية».

من جانبه ثمن الدكتور أحمد عبدالمنان العور الدور الرائد للقيادة الرشيدة في تمكين «أبوظبي التقني» من القيام بواجباته في استشراف المستقبل المشرق لأبناء الوطن كافة. وقع الاتفاقية كل من الدكتور أحمد عبدالمنان العور المدير العام لمعهد التكنولوجيا التطبيقية التابع لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني وعبدالله عبد العالي الحميدان عضو مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة عضو اللجنة التنفيذية.

حضر التوقيع من جانب مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية عبدالله إسماعيل الكمالي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بالإنابة ومحمد خميس الحدادي مدير إدارة الشؤون المالية والإدارية وهيا عبدالله بني حماد مديرة مكتب التخطيط الاستراتيجي، والدكتور داريل كورنش مدير كلية فاطمة للعلوم الصحية وفاطمة الفولاذي مدير دائرة الخدمات المساندة في معهد التكنولوجيا التطبيقية وحميد النعيمي مدير أول الخدمات المساندة والتسجيل في الكلية، وإبراهيم الياسي مدير أول قطاع الخدمات الطلابية ونظم المعلومات وحنان المرزوقي مدير الموارد البشرية في المعهد وعدد من المسؤولين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا