• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

هناك اتفاق واسع النطاق بأنه ينبغي على العسكريين أن تكون لديهم القدرة على الدفاع عن أنفسهم في المواقف والبيئات المختلفة

إدارة أوباما.. ومشروع قانون الدفاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 أغسطس 2015

إنْ فشل الكونجرس في الانتهاء من مشروع قانون سياسة الدفاع قبل بدء عطلة الصيف يعطي إدارة أوباما مزيداً من الوقت للضغط على المشرعين بشأن قضيتين مهمتين: إغلاق معتقل جوانتنامو وكيفية الرد على حادث إطلاق النار المميت من قبل بعض أعضاء الخدمة العسكرية في مدينة «تشاتانوجا». وقد برزت هاتان القضيتان في الأسابيع الأخيرة كنقطتين خلافيتين فيما يسعى مجلسا الشيوخ والنواب للانتهاء من العمل في مشروع قانون تفويض الدفاع للسنة المالية 2016. والآن، ستنتهز إدارة الفرصة لاستغلال هذا التأخير في وضع بصماتها على التشريع.

وفي يوم الخميس، أصدرت وزارة الدفاع مذكرة تتضمن تعليمات وزير الدفاع «آشتون كارتر» لوكلاء الدوائر العسكرية لتطوير «خطط عمل» تقضي بـ«تسليح أفضل لأفراد وزارة الدفاع المؤهلين للقيام بواجبات حفظ الأمن وإنفاذ القانون ومكافحة التجسس»، وكذلك غيرهم من موظفي وزارة الدفاع «الذين لا يشاركون بانتظام في إنفاذ القانون» في المنشآت العسكرية، في ظل حوادث إطلاق النار القاتلة التي وقعت في مركز للتجنيد ومركز لاحتياطي البحرية في «تشاتانوجا» في وقت سابق من هذا الشهر.

ويدرس المفاوضون بشأن مشروع القانون النهائي اقتراحاً قدمه مجلس النواب يتيح تسليحاً للقوات بالمرافق العسكرية، وهو مطروح قبل وقوع حادث إطلاق النار في 16 يوليو. ولكن في ضوء هذا الحدث، قرر المشرعون إعادة النظر «فيما إذا كان ذلك كافياً أم لا»، بحسب ما ذكر «ماك ثورنبيري»، رئيس لجنة الخدمات المسلحة بمجلس النواب الذي استطرد: «هناك اتفاق واسع النطاق بأنه ينبغي على العسكريين أن تكون لديهم القدرة على الدفاع عن أنفسهم في المواقف والبيئات المختلفة التي يجدون أنفسهم فيها». وقال بعض المشرعين: إن القضية يجب أن تنتظر حتى تقدم وزارة الدفاع رؤيتها.

وفي هذا الصدد، قال السيناتور الديمقراطي «جاك ريد»، وهو عضو بارز في لجنة الخدمات المسلحة بمجلس الشيوخ: «أعتقد أن هذا هو الشيء الأنسب ويتعين القيام به لحماية أمن المنشآت».

وقد أشارت مذكرة «كارتر» إلى أن التغييرات المقترحة في سياسة البنتاجون يجب أن تُقدم إليه قبل 21 أغسطس. بيد أنه ليس هناك تاريخ مؤكد حتى الآن بشأن الموعد الذي ستقدم فيه إدارة أوباما خطة العمل التي قد تؤثر في الموقف النهائي من مشروع قانون تفويض الدفاع، وكذلك إمكانية إغلاق معتقل جوانتنامو.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أشار البيت الأبيض إلى أنه على وشك تسليم الكونجرس خطة محددة لإغلاق معتقل جوانتنامو في كوبا. وتتضمن نسخة مجلس الشيوخ من مشروع قانون تفويض الدفاع مادة من شأنها أن تضمن للكونجرس أن يلقي نظرة على هذه الخطة ويقرر ما إذا كان يؤيد الاقتراح أم لا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا