• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الخدمة الوطنية» في مجلس الكتبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

ناقش مجلس وزارة الداخلية، الذي استضافه المواطن محمد بن بخيت الكتبي، في مدينة العين دور «الخدمة الوطنية وأثرها في صقل الشخصية»، وذلك ضمن مجالس التوعية التي ينظمها مكتب ثقافة احترام القانون، بالتعاون مع إدارة الإعلام الأمني في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

وأكد الكتبي أن الخدمة الوطنية تعدّ من الموضوعات الهامة التي تتناولها المجالس، حيث تعزز مفهوم المواطنة الإيجابية لدى جيل المستقبل، وتمثل إحدى صور رد الجميل للوطن.

وأدار المجلس الإعلامي راشد محمد النعيمي، مدير مكتب جريدة الخليج بمدينة العين، وأكد المتحدثون أن الانتماء الحقيقي للوطن يمثل أصدق وأروع صور الحب، والإخلاص والتضحية لإبقاء راية الوطن خفاقة على الدوام، موضحين أن الخدمة الوطنية تسهم في صقل شخصية الشباب، وتعزيز إدراكهم بحماية مكتسبات الوطن.

واستعرض الرائد ناصر عبيد الخييلي، من إدارة الخدمة الوطنية والاحتياطية الاتحادية، في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، القرار الوزاري بشأن تنظيم أداء الخدمة الوطنية والاحتياطية في وزارة الداخلية، والذي يحدد ضوابط تدريب المجندين، وقدّم تعريفاً للقانون رقم 6 لسنة 2014 بشأن الخدمة الوطنية والاحتياطية، وتعريف الحضور بأحكامه، والقرارات والأنظمة المنفذة له وأهدافه، مشيراً إلى دور الخدمة الوطنية في تنمية شخصية المجند، وإكسابه معارف ومهارات متعددة، لتعزيز مكانة الإمارات إقليمياً ودولياً.

وبدوره أوضح الملازم أول سيف محمد بن سيف، من إدارة الخدمة الوطنية والاحتياطية الاتحادية، أن وزارة الداخلية ركزت ضمن تدريب المجندين على العديد من القضايا من بينها المواطنة الصالحة، كما تم اختيار عدد من المحاضرين من ذوي الكفاءة والمؤهلين لتدريس هذه المناهج وفق الخطة الزمنية المعتمدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض