• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

نمو العقود المتداولة في بورصة دبي للذهب 11% منذ بداية العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 أغسطس 2015

دبي (الاتحاد)

ارتفع إجمالي حجم العقود المتداولة في بورصة دبي للذهب والسلع منذ بداية العام وحتى نهاية الشهر الماضي بنسبة 11%.

وبحسب بيان صحفي، شهدت البورصة تداول ما يزيد على 7,5 مليون عقد، وحققت أعلى عدد مراكز مفتوحة خلال شهر يوليو الماضي بواقع 78,391 عقد، مقارنة مع أعلى رقم سجلته خلال شهر مارس والبالغ 59,688 عقد. ووصل معدل التداول اليومي خلال الشهر الماضي إلى 49,673 عقد بنمو نسبته 15% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

ويرجع نمو المراكز المفتوحة إلى الأداء القوي الذي شهدته عقود الأسواق الناشئة في البورصة، وخاصة عقود «كوانتو» التي تم إطلاقها مؤخراً.

وذكر التقرير أن عقود المعادن الثمينة في البورصة سجلت مستويات جديدة من التداول، وذلك على ضوء إطلاق عقد كوانتو ذهب الأسواق الهندية الآجل مؤخراً.

وتأتي عقود كوانتو للذهب، كإضافة مُتممة لعقد ذهب بورصة دبي للذهب والسلع، وتتيح للمستثمرين الدخول إلى سوق الذهب الهندي، من دون التعرض لمخاطر تقلبات أسعار صرف الدولار واستحوذ عقد كوانتو ذهب الأسواق الهندية الآجل، وعقد كوانتو الروبية الهندية الآجل، على 13% من إجمالي حجم تداول البورصةخلال شهر يوليو، مما يعكس الإقبال الكبير الذي حظيت به العقود الجديدة، ضمن مجتمع متداولي العملات الأجنبية والسبائك الإقليمي.

وبقيت عقود الروبية الهندية الآجلة، الأقوى من حيث الأداء مسجلة نمواً بنسبة 13%، ومحافظة على مكانتها كأهم منتج من منتجات المشتقات المالية المتداولة في البورصة عالمياً، كما شهد قطاع العملات نمواً قوياً، مع نمو أحجام عقود العملات الست الأكثر تداولاً في العالم من بداية العام وحتى اليوم بنسبة 22%.وقال جورانج ديساي، الرئيس التنفيذي بالإنابة في بورصة دبي للذهب والسلع: «بعد الأداء الاستثنائي في النصف الأول من العام، شهد شهر يوليو مستويات تداول قوية، واستقطبت منتجات الكوانتو التي أطلقناها مؤخراً اهتماماً وإقبالاً كبيرين من المشاركين في السوق». وأضاف أن هذه العقود المميزة تتيح فرصاً مهمة للمراجعة والتحوط من تقلبات أسعار الصرف، مما يجعل منها أداة فعالة في إدارة المخاطر للمستثمرين من خارج البلاد، والذين يسعون للمشاركة في أحد أكبر الأسواق الناشئة في العالم، موضحاً أن البورصة ستواصل تركيزها على تقديم المزيد من المنتجات التي تناسب المستثمرين داخل دولة الإمارات، ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى توسيع قاعدة أعضاء البورصة وتعزيز الانتشار الدولي. ووفقا للتقرير، أكملت عقود سينسكس الآجلة، أول عقود آجلة لمؤشر سوق أسهم، تدشن دخول البورصة إلى فئة أصول الأسهم، بعد عامين من التداول على مؤشر سينسكس في بورصة دبي للذهب والسلع.

وسجلت عقود مؤشر سينسكس الآجلة منذ إطلاقها نمواً كبيراً، إذ استطاعت التفوق على عقود مؤشر سينسكس الآجلة الأساسية في الهند والتي تعد مرجعاً لها، وحظيت هذه العقود التي تستهدف بشكل خاص الهنود المغتربين من غير المقيمين في الإمارات العربية، باهتمام كبير من قبل الوسطاء المقيمين في دبي. وأسهم تقلب أسعار الطاقة مؤخراً في زيادة الاهتمام بتداول عقود خام غرب تكساس الوسيط الآجلة في بورصة دبي للذهب والسلع، لتسجل من بداية العام وحتى اليوم نمواً بنسبة 66% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وتخطط البورصة لتوسيع محفظة عروضها في قطاع الطاقة قريباً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا