• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

كشف حساب الدور الأول في دوريي إيطاليا وإسبانيا

«اليوفي» و«الريال».. الإبداع مستمر في «الكالشيو» و«الليجا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 يناير 2015

علي الزعابي (أبوظبي)

اختتمت أمس الأول منافسات الدور الأول لمسابقتي الدوريين الإيطالي والإسباني لكرة القدم وسط إثارة كبيرة في الجولة الـ 19، حيث توج يوفنتوس نفسه بطلاً للشتاء في الدوري الإيطالي مبتعداً عن روما بفارق 5 نقاط وللسنة الرابعة على التوالي ينهي «السيدة العجوز» الدور الأول بطلاً له وكان قد حقق البطولة في المواسم الثلاثة الأخيرة، فيما أنهى ريال مدريد الدور الأول متصدراً بفارق نقطة واحدة عن غريمه التقليدي برشلونة، فيما تراجع حامل اللقب أتلتيكو مدريد إلى المركز الثالث بفارق 4 نقاط عن المتصدر.

في الجانب الإيطالي وضع فريق «السيدة العجوز» نفسه فوق الجميع بعد تصدر جدول الترتيب بـ 14 فوزاً هو الأكثر من بين الفرق الـ 20، و4 تعادلات وخسارة وحيدة، فيما تواجد روما في المركز الثاني بعد أن حقق 12 فوزاً و5 تعادلات وخسارتين، وتقدم نابولي إلى المركز الثالث بعد فوزه على لاتسيو في الجولة الأخيرة ليحصد النقطة 33 بـ 9 انتصارات و6 تعادلات و4 خسائر ومتساوياً بالنقاط مع سامبدوريا صاحب المركز الرابع الذي حقق 8 انتصارات و9 تعادلات وخسارتين وكان تشيزينيا أقل الفرق تحقيقاً للفوز في مباراة واحدة فقط والذي يصارع للبقاء رفقة عدة أندية مهددة أيضاً، وجمع الفريق 9 نقاط فقط متذيل الترتيب بفوز وحيد و6 تعادلات و12 خسارة ويليه بارما في المركز قبل الأخير برصيد 10 نقاط من 3 انتصارات وتعادل وحيد و15 خسارة، فيما يتواجد كالياري في المركز السابع عشر برصيد 16 نقطة من 3 انتصارات و7 تعادلات و9 خسائر. وكان اليوفي صاحب أقوى خط هجوم بالمسابقة بعد تسجيله 42 هدفاً، وأقوى خط دفاع، حيث لم تستقبل شباكه سوى 9 أهداف، بينما كان كييفو فيرونا أضعف خط هجوم بتسجيله 14 هدفاً وتلقى بارما 41 هدفاً وهو أضعف خط دفاع. وتوج الأرجنتيني كارلوس تيفيز مهاجم يوفنتوس هدافاً للدور الأول بتسجيل 13 هدفاً، فيما نال أنطونيو كاندريفا نجم خط وسط لاتسيو لقب أفضل صانع للأهداف بعد صناعته لـ 7 أهداف. وبالحديث عن أهداف الدور الأول في الدوري الإيطالي، فقد سجل 100 لاعب 496 هدفاً في هذا الدور، أحرز منها لاعب واحد 13 هدفاً، وثلاثة لاعبين لكل منهم 10 أهداف، ولاعبان 9 أهداف، ولاعب واحد 8 أهداف، و6 لاعبين سجل كل منهم 7 أهداف، و4 لاعبين سجل كل منهم 6 أهداف، و11 لاعباً سجل كل منهم 5 أهداف، و20 لاعباً سجل كل منهم 4 أهداف، و15 لاعباً سجل كل منهم 3 أهداف، و37 لاعباً سجل كل منهم هدفين. وتفوقت القدم اليمنى في تسجيل الأهداف بالدوري الإيطالي، حيث سجل اللاعبون 213 هدفاً بالقدم اليمنى بنسبة بلغت 42.9%، و138 هدفاً بالقدم اليسرى بنسبة بلغت 27.8%، فيما سجل الفرق 75 هدفاً بالرأس وبنسبة بلغت 15.1% و11 هدفاً بالركلات الحرة المباشرة بنسبة 2.2%، فيما سجل 39 هدفاً من علامة الجزاء بنسبة بلغت 7.8% واحتسب 13 هدفاً بالنيران الصديقة بنسبة 2.6%، وسجل هدفان بالكعب بنسبة 0.4%. وبالجانب الإسباني تصدر ريال مدريد جدول المسابقة منذ البداية محققاً 45 نقطة من 15 فوزا و3 خسائر، تبعه برشلونة في المركز الثاني بـ 14 فوزا وتعادلين و3 خسائر، وفي منافسة محتدمة أيضاً من قبل أتلتيكو مدريد الذي جمع 41 نقطة من 13 فوزا وتعادلين و4 خسائر.

وتسيد الريال الدور الأول بالأرقام أيضاً حيث كان له أكبر عدد حالات الفوز مقارنة مع باقي الفرق، وكان له أقوى خط هجوم بالمسابقة بعد تسجيل 62 هدفاً، بينما حصل برشلونة على لقب أقوى خط دفاع حيث لم تستقبل شباكه سوى 9 أهداف، وكان أضعف خط هجوم لنادي غرناطة بتسجيل 11 هدفاً فقط وأضعف خط دفاع لنادي التشي بعد استقباله لـ 35 هدفاً، وتوج كريستيانو رونالدو نفسه هدافا للدور الأول وأفضل صانع لعب أيضاً، حيث سجل عددا وافرا من الأهداف بـ 28 هدفاً ونجح في صناعة 9 أهداف لزملائه بالفريق، ليكون النجم البرتغالي قد ساهم في 37 هدفاً للفريق الملكي هذا الموسم أي أكثر من نصف أهداف الفريق.

وبعد مرور 19 جولة على منافسات الليجا الإسباني تم تسجيل 486 هدفاً في 189 مباراة، باعتبار أن هناك مباراة مؤجلة بين متصدر الترتيب ريال مدريد وصاحب المركز الثالث أشبيلية، وسجل لاعب واحد 28 هدفاً هو كريستيانو رونالدو، بينما سجل لاعب واحد 19 هدفاً ولاعب واحد 12 هدفاً ولاعب واحد 11 هدفاً ولاعب واحد أيضاً 9 أهداف و5 لاعبين سجلوا 8 أهداف و4 لاعبين سجلوا 7 أهداف و4 آخرين سجلوا 6 أهداف، وثمانية لاعبين سجلوا 5 أهداف، و9 لاعبين سجلوا 4 أهداف، و22 لاعباً سجلوا 3 أهداف، و43 لاعبا سجلوا هدفين، وحول طريقة تسجيل الأهداف الـ 486، كانت القدم اليمنى هي الأوفر حظاً في التسجيل، حيث سجل بها 197 هدفاً بنسبة بلغت 40.5% مقابل 133 هدفا بالقدم اليسرى بنسبة بلغت 27.3%، وتم تسجيل 101 هدف بالرأس بنسبة بلغت 20.7% وأصابت الركلات الحرة 8 أهداف بنسبة بلغت 1.64، بينما تم تسجيل 35 هدفاً بركلات الجزاء بنسبة بلغت 7.2%، واستقبلت الأندية 11 هدفاً بالخطأ في مرماها بنسبة بلغت 2.2%، بينما تم تسجيل هدف وحيد بالكعب بنسبة 0.2%.

«أتلتيكو» يمنح «الليجا» القوة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا