• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

المخلفات تشوه المنظر العام

«أشغال أم القيوين» تطالب الجمهور بالمحافظة على نظافة البر والشواطئ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 ديسمبر 2017

أم القيوين (الاتحاد)

طالبت دائرة الأشغال والخدمات العامة في أم القيوين، مرتادي المناطق البرية بضرورة المحافظة على نظافة الأماكن العامة، وعدم رمي المخلفات التي تشوه المنظر العام للمدينة، وتؤدي إلى تلوث البيئة.

وأوضح مصبح حميد مصبح، مدير عام دائرة الأشغال والخدمات العامة، أن المناطق البرية تشهد إقبالاً واسعاً لكافة شرائح المجتمع، ويتفاوت مستوى الوعي البيئي لمرتادي البر، فمنهم من يترك المكان نظيفاً، ويقوم بتجميع المخلفات الناتجة عن نشاطه، ومنهم من يترك كميات كبيرة من المخلفات، ما يؤدي إلى تشويه المظهر العام.

وأشار إلى أنه على الرغم من توفير حاويات للنفايات على الشواطئ والمناطق البرية وعلى الطرق الخارجية، إلا أن عدداً من الأشخاص يتسببون في رمي المخلفات، وهذا الأمر يعرقل جهود قسم النظافة في المحافظة على البيئة، بالإضافة إلى قيام بعض العائلات التي ترتاد المناطق الصحراوية بترك مخلفاتهم بعد مغادرتها.

ودعا مدير عام دائرة الأشغال، المجتمع بكافة أفراده وفئاته إلى المساهمة الجادة والفاعلة في مسؤولية حماية مواردنا الطبيعية وبيئتنا من أجل جيل الحاضر وأجيال المستقبل، وأن تكون هذه المساهمة ترجمة حقيقية وصادقة، مشيراً إلى أن خطورة هذه المخلفات تكمن في أنها قد تؤذي الإنسان والحيوان، كما أنها تشوه المنظر الجمالي العام للمناطق الصحراوية، لافتاً الى أنه من يخالف ذلك يعرض نفسه للمساءلة القانونية والغرامة المالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا