• الثلاثاء 08 شعبان 1439هـ - 24 أبريل 2018م

في أول إطلالة بعد زواجهما على شاشة دبي

الرداد وإيمي.. نجما «حكايتي مع الزمان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

استضاف برنامج «حكايتي مع الزمان» على شاشة تلفزيون دبي في حلقته الرابعة الثنائي حسن الرداد وإيمي سمير غانم، في أول إطلالة تلفزيونية بعد زواجهما، في حوار مشوّق مع الإعلامية منى أبو حمزة، لم يخلُ من المرح والصدمة والمشاعر الإنسانية التي لامست الوجدان.

في بداية الحلقة، تحدث الثنائي عن الصداقة التي جمعتهما لمدة تسع سنوات وتطورت فيما بعد إلى حب وتكللت بالزواج في عام 2016، حيث وصف الثنائي شخصيتهما بالمختلفة تماماً، فحسن شخصية نشيطة ويحب المغامرات، بينما إيمي هادئة الطباع، في الوقت الذي يجتمعان على خفة الدم والروح المرحة، فيما اعتبرت إيمي أن قناع نسخ الوجه كان من أصعب المواقف التي تعرضت لها، بينما استطاع حسن أن يستوحي قصة جديدة لفيلم سينمائي من فكرة الماكياج في البرنامج، وفي الحديث عن المستقبل، صرّحت إيمي بأنها تتمنى أن تصبح كوالدتها وأن تحافظ على شكل وجهها، كما تمنى حسن أن يحافظ على جسمه ورشاقته تيمناً بالنجم عمر الشريف.‏‭

وقد باشر خبراء التجميل تنفيذ ماكياج التقدم بالسن على حسن وإيمي. وعند رؤية كليهما الآخر تفاجأ الثنائي وبدا التأثر واضحاً على وجه حسن الذي تمنى أن يخرج من هذه المرحلة ووصف الموقف بلحظة يصعب على الإنسان التعبير فيها، وتابع قائلاً: «عندما رأيت إيمي أحسست بالشجن والهدوء والسكون»، فيما شبهته إيمي في هذه المرحلة بوالده بينما وصفا ملامحهما الجديدة بالتاريخ الكبير من الحب والعشرة.‏‭

وقد شاركت في نهاية هذه الفقرة، والدة حسن، من خلال مداخلة عبر «سكايب»، حيث تغزلت بجمال حسن وإيمي وقالت إنها واثقة بأنهما سيحافظان على جمالهما حتى في سن المائة، ونصحتهما بالمحافظة على علاقتهما وحبهما حتى آخر يوم في حياتهما، متمنية لهما حياة سعيدة.‏‭

ثم سيطر الضحك الهستيري على فقرة العمر في الثمانين، حيث عبّر الثنائي عن إعجابهما بالتقنيات العالية لخبراء التجميل في البرنامج من خلال التركيز على أدق التفاصيل كاليد والعروق وتجاعيد الوجه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا