• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

جناح الجو بشرطة دبي ينقذ بحاراً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أغسطس 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

نفذت طائرات مركز الجناح الجوي، في الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي، مهمة إنسانية في عرض البحر على 17 ميلا بحريا من سواحل إمارة دبي.

وتعود تفاصيل العملية إلى ورود بلاغ إلى مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات في شرطة دبي، يفيد بوجود مصاب من الجنسية الهندية يعاني من بتر في (إصبع السبابة من اليد اليسرى)، على متن باخرة (Passat) ولا يوجد بها مهبط للطائرة.

واكد اللواء انس عبدالرحمن المطروشي مدير الإدارة العامة للنقل والإنقاذ انه فور تلقي البلاغ تحركت إحدى طائرات الجناح الجوي في شرطة دبي، بقيادة المقدم الطيار عصام بن حافظ ويرافقه الملازم الطيار عبدالله الشاعر، مع الطاقم الفني والطبي وخلال وقت قياسي تمكنا من الوصول لمنطقة حضور الباخرة، حيث تم انتشال البحار (هير جاي سينج) من الجنسية الهندية يبلغ من العمر 44 سنة، وإصابته بليغة، تم رفعه من سطح الباخرة بوساطة رافعة الطائرة، ونقله إلى مستشفى راشد لتلقي العلاج.

واكد اللواء المطروشي أن ما يقوم به الجناح الجوي واجب وطني وتفعيل لمبدأ الشراكة المجتمعية، ومواجهة الأخطار في سبيل تأدية الرسالة الإنسانية السامية التي يحملها مركز الجناح الجوي، وتقديم أفضل الخدمات في أسرع وقت، وسرعة الاستجابة تحت أي ظرف وأخذ على عاتقه تقديم الدعم والمساعدة الضروريين لكل محتاج، خاصة فيما يتعلق بالنجدة والإسعاف للحالات الحرجة ونقل المرضى، مشيراً إلى أن الطائرات التي يستخدمها الجناح في تلك المهمات، مزودة بكل متطلبات الإسعاف والأطقم الطبية المتخصصة.

كما يخضع الطيارون لدورات مستمرة في طرق التعامل مع الطوارئ، إذ ينفّذون مهمات سريعة على ارتفاعات منخفضة في أماكن غالباً ما تكون غير معدة للإقلاع أو الهبوط المروحي، وكذلك المناطق المزدحمة بالجمهور، وغيرها من الدورات، وكما تم تأهيل عدد من المسعفين من مركز دبي لخدمات الإسعاف، وتدربوا على مهمات الإنزال باستخدام الرافعات في حال عدم وجود مهابط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض