• الأحد 11 رمضان 1439هـ - 27 مايو 2018م

ندد في اجتماع طارئ بالاعتداء الوحشي على المصلين في مسجد الروضة بسيناء وطالب بتفعيل المنظومة العربية لمجابهة التطرف

مجلس «جامعة» يؤكد تضامنه مع مصر في مواجهة الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 ديسمبر 2017

القاهرة (الاتحاد، وام)

دان مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين أمس، بأشد العبارات الحادث الإرهابي الذي وقع في مسجد الروضة شمال سيناء في 24 نوفمبر الماضي، وأعرب عن تعازيه لأهالي ضحايا هذه العملية الإرهابية الغاشمة، مؤكداً وقوف الدول الأعضاء إلى جانب جمهورية مصر العربية ‏قيادة وشعباً في حربها المستمرة ضد الإرهاب. كما دان المجلس في قرار أصدره في ختام اجتماعه الطارئ بمقر الأمانة العامة بالقاهرة أمس، الذي عقد بناء على طلب مصر لبحث تفعيل المنظومة العربية لمكافحة الإرهاب، كل أشكال العمليات الإجرامية التي تشنها التنظيمات الإرهابية في الدول العربية و‏العالم، وندد بكل الأنشطة التي تمارسها تلك التنظيمات التي ترفع شعارات دينية أو طائفية ‏أو مذهبية أو عرقية وتعمل على التحريض على الفتنة والعنف والإرهاب.

وثمن المجلس وقدر الجهود المتواصلة لجمهورية مصر العربية في مكافحة الإرهاب، وأشاد بالدور الوطني الذي تقوم به القوات المسلحة المصرية والأجهزة الأمنية المعنية في صون الاستقرار والسلم وثمن التضحيات التي تقدمها ‏في مكافحة الإرهاب ومواجهة التنظيمات الإرهابية والتكفيرية. وأكد الحق الثابت للدول الأعضاء في اتخاذ جميع الإجراءات واستخدام كل الوسائل التي تحول دون تعرضها لأي تهديدات واعتداءات تشكل خطراً على أمنها وسلامة مجتمعاتها، وذلك وفقا لميثاق الجامعة العربية وميثاق الأمم المتحدة.

‏ واعتبر المجلس مكافحة الإرهاب حقاً أساسياً من حقوق الإنسان لما للإرهاب من آثار مدمرة على قدرات المواطنين على التمتع بالحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وثمن الجهود العربية التي أدت في هذا السياق، إلى تمرير قرار آثار الإرهاب على التمتع بحقوق الإنسان في كل من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، ‏ واللجنة الاجتماعية والإنسانية والثقافية للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وشدد على حتمية الشمولية في الرؤية في التعامل مع الإرهاب دون انتقائية أو تمييز وحذر من الرابطة القوية التي تجمع بين التنظيمات الإرهابية المختلفة في المنطقة والتي تتبنى نفس الأيديولوجية المتطرفة والتعاون فيما بينها عملياتياً ‏الأمر الذي يفرض على المجتمع الدولي التعامل مع هذه التنظيمات بذات الاهتمام وعدم الاقتصار على تنظيم بعينه وإغفال التنظيمات الإرهابية الأخرى التي تشاطرها ذات الإطار الأيديولوجي والفكري.

وحث مجلس الجامعة الدول الأعضاء على التجاوب مع جهود مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب والأمانة العامة للجامعة العربية لتنفيذ قرار قمة عمان رقم 699 الخاص باعتماد ‏الإعلان العربي المعنون «دعم العمل العربي للقضاء على الإرهاب» الصادر عن المؤتمر الوزاري العربي حول الإرهاب والتنمية الاجتماعية الذي عقد في شرم الشيخ يومي 27 و28 فبراير 2017. وأكد أهمية تصديق وانضمام الدول العربية الأخرى كافة للصكوك الدولية والإقليمية لمكافحة الإرهاب، ومواءمة تشريعاتها الوطنية مع أحكام الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب وقرارات مجلس الأمن الدولي المعنية بمكافحة الإرهاب والصكوك الدولية ذات الصلة. ... المزيد