• الجمعة 11 شعبان 1439هـ - 27 أبريل 2018م

إنجاز 80% من أعمال التصاميم الزراعية

تطوير منطقة الشندغة التراثية بدبي نهاية العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2018

آمنة الكتبي (دبي)

تنجز بلدية دبي مشروع تطوير منطقة الشندغة نهاية العام الجاري، والذي يجري تنفيذه بالتعاون بين البلدية ودائرة السياحة وهيئة دبي للثقافة والفنون.

وقال المهندس حسين لوتاه مدير عام بلدية دبي: «انتهينا من مرحلة ترميم المباني ويبلغ عددها 150 مبنى تاريخياً في منطقة الشندغة بالكامل، كما انتهينا من مرحلة البنية التحتية للمنطقة بالكامل»، لافتاً إلى«إنجاز 80% من أعمال التصاميم الزراعية، حيث يتم ونحن حالياً في مرحلة العرض المتحفي، ومن المقرر أن تضم المنطقة 28 جناحاً».

ولفت إلى أن الدائرة شرعت منذ سنوات عدة في الحفاظ على حي الشندغة التاريخي، والذي يمثل أهم الإنجازات والترتيبات التي قامت بها للمحافظة على المباني، نظراً لأهميتها من الناحية التاريخية والمعمارية، حيث قامت بإعداد المخططات الهندسية لترميم وتطوير مباني الحي بجهود لفيف من المهندسين الأكفاء والموظفين والمهتمين بالتراث ذوي الدور البارز في المحافظة على الأصالة، والذين ساهموا في المشروع ليصبح متحفاً معمارياً اختصر ذاكرة التاريخ المعقدة في الزمان، كما اختزلها في المكان وجعلها شاخصة في الذاكرة الإنسانية.

وقال أحمد محمود مدير إدارة التراث العمراني: في البلدية أن مشروع تطوير منطقة الشندغة يضم متحف آل مكتوم، والذي يتألف من بيت الشيخ سعيد آل مكتوم والشيخ حشر آل مكتوم، والشيخ جمعة آل مكتوم الذي تم تحويله إلى متحف ساروق الحديد.

وأضاف:«سيضم المشروع مركز استقبال الزوار في ضفة الخور، ومتحف العطور، وجناحاً يعرض الحياة البرية، وآخر يعرض الحياة البحرية، ومتحف الملاحة، مع استخدام تقنيات حديثة باهرة في وسائل العرض، فضلاً عن إضافات جديدة سيراها زوار المنطقة للمرة الأولى، سواء لجهة المقتنيات الأثرية، أو المحتوى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا