• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مواجهة بين النصر ودبا الفجيرة في ألمانيا اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أغسطس 2015

مراد المصري (دبي)

يلتقي الفريق الأول لكرة القدم بالنصر مع نظيره دبا الفجيرة في مباراة تجريبية تنطلق الثامنة والنصف مساء اليوم، وذلك في إطار تحضيرات الفريقين للموسم الجديد، حيث تعتبر هذه المباراة الودية الثانية للعميد، الذي يستعد لخوض لقاء كأس السوبر أمام العين يوم 15 أغسطس الجاري.

ومن المتوقع أن يخوض «الأزرق» مباراتين وديتين أيضاً خلال الأيام المقبلة، من المتوقع أن تكون أحدهما مع السيلية القطري الذي يقيم معسكره بنفس المركز الرياضي الذي يتواجد فيه النصر، أو أحد الفرق المحلية أو التي تقيم معسكرها بالتزامن مع نفس الفترة التي يتواجد فيها الفريق في ألمانيا، وذلك في ضوء الترتيبات الإدارية للفريق.

ويكتسي هذا اللقاء أمام دبا الفجيرة، أهمية خاصة للنصر الذي يتدرب يومياً، واقترب من إكمال صفوف لاعبيه، خصوصاً الأجانب، بعد التعاقد مع الثنائي البرازيلي نيلمار والبوركيني بتروبيا، لينضما إلى التشيلي لويس خيمينيز والبرازيلي رينان جارسيا، رغم عدم الاستقرار على اللاعب الأخير في ظل بحث الجهاز الفني عن لاعب أجنبي يلعب كجناح أيسر.

ويسعى الصربي إيفان يوفانوفيتش، المدير الفني للنصر، للوصول إلى التشكيلة المثالية التي سيدفع بها لخوض لقاء السوبر، حيث قام بتجرية عدة حلول بالمباراة الماضية، ومن المرجح أن يستغل الأيام المتبقية لتجربة نيلمار وبتروبيا، القادران على الانسجام سريعا بفضل خبرتهما الطويلة.

وكانت الأنظار مسلطة على البرازيلي نيلمار الذي توجه أمس الأول إلى ميونيخ حيث خضع للفحص الطبي وقام بتوقيع عقد يمتد موسمين، كما هو حال بتروبيا، حيث طاردته وسائل الإعلام والتقطت صور له خلال مغادرته في المطار، حيث كان اللاعب متفائلا بتقديم أفضل المستويات بعدما استعاد تألقه في صفوف انترناسيونال العام الحالي، وسجل معه 19 هدفا في 33 مباراة، وتوج بلقب دوري المقاطعة.

وكان نيلمار وصل معسكر «العميد»، حيث استقبله ممثلو البعثة في مطار ميونيخ، تم توجه إلى مقر البعثة، حيث التقى الجهازين الإداري والفني وزملائه بالفريق، ومن المتوقع أن يكون باشر تدريباته مع الفريق، وذلك بعدما اجتاز اللاعب الفحوص الطبية الرسمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا