• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الحكومة تقر 51 مليار جنيه لتنمية السويس وسيناء

السيسي يستعرض نتائج المرور التجريبي.. ومحلب يتفقد استعدادات احتفال «القناة الجديدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أغسطس 2015

أحمد شعبان (القاهرة)

اطلع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي خلال اجتماع أمس مع الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس على نتائج المرور التجريبي لعدد من ناقلات الشحن في المجرى الملاحي لقناة السويس الجديدة المقرر افتتاحها الخميس المقبل بحضور رؤساء وملوك ووفود من مختلف دول العالم، بينما نوه مميش بنجاح العبور التجريبي لكل الناقلات العملاقة ذات الغاطس الكبير.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير علاء يوسف إنه تم استعراض المخطط التفصيلي لمنطقة شرق بورسعيد وفقا للمخطط العام الذي تم اعتماده للتنمية بمنطقة قناة السويس حيث تم عرض التصور المقترح لتوسعة ميناء شرق بورسعيد وتطوير الظهير الصناعي واللوجيستي من خلال إنشاء منطقة صناعية على مساحة أربعين مليون متر مربع تهدف إلى توفير نحو 400 ألف فرصة عمل وتشمل الصناعات الهندسية والسيارات ومكوناتها والأجهزة المنزلية والإلكترونية والتعبئة والتغليف بالإضافة إلى تطوير البنية الأساسية للمنطقة وربطها مع المشروعات الأخرى الجاري تنفيذها ومن بينها الأنفاق التي يتم حفرها أسفل قناة السويس.

وكان مميش أعلن انتهاء كل الأعمال الخاصة بالتجهيزات لحفل افتتاح قناة السويس الجديدة، مؤكدا أن القناة ستعيد مصر لريادتها السياسية والاقتصادية بالمنطقة، وأضاف أن مشروع القناة ليس مجرد ممر ملاحي فقط بل محور اقتصادي مهم لدفع عجلة التنمية في مصر وسيحقق نقلة نوعية على المستويين الاقتصادي والسياسي بالإضافة إلى تأثيره الإيجابي على التجارة العالمية.

وتفقد رئيس مجلس الوزراء المصري المهندس إبراهيم محلب أمس الطريق المؤدي إلى مدينة الإسماعيلية للاطمئنان على انتهاء أعمال الرصف والإنارة والنظافة، والوقوف على مدى جاهزية استقبال ضيوف حفل افتتاح قناة السويس الجديدة في 6 أغسطس الجاري، يرافقه وزراء التنمية المحلية والصحة والنقل ومحافظو القاهرة والإسماعيلية والشرقية، حيث تفقدوا خط السير الخاص بالضيوف بداية من مطار القاهرة وصولاً إلى الإسماعيلية وأعمال التطوير في بوابتها التي تم الانتهاء منها، والتي شملت تركيب شاشات إلكترونية، وكذلك المستشفى العام.

وكشف وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري أشرف العربي، عن تخصيص استثمارات حكومية بنحو 51 مليار جنيه على تنمية محور ومنطقة قناة السويس وتنمية سيناء لتستحوذ على نحو 51 في المئة من المشروعات، وجاء بالمرتبة الثانية في حجم الاستثمارات الحكومية في تنمية الصعيد بنحو 20.4 مليار جنيه، والقاهرة 19.7 مليار جنيه، ثم الإسكندرية 9 مليارات جنيه، وتوقع خلال عرضه الملامح الأساسية لخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام المالي 2015 - 2016 أن يصل النمو الحقيقي في ناتج وإيراد حركة الملاحة 9 في المئة في العام المالي الحالي، مقارنة بالعام المالي الماضي، ولافتا إلى أنه من المتوقع أن توفر المشروعات القومية المخطط تنفيذها في الإقليم مليون فرصة عمل خلال 15 عاما.

وأعلن وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية مصطفى مدبولي أن الوزارة، تقوم حاليا بتنفيذ مشروعات كبرى بجميع المجالات من أعمال طرق وكهرباء وإسكان وبنية أساسية، لتدعيم المشروعات القومية العملاقة في مدن القناة، وقالت وزيرة الدولة للسكان هالة يوسف: «إن مشروع قناة السويس الجديدة هو أحد أهم المشروعات التي ستفخر بها الأجيال القادمة لأنه سيدفع الاقتصاد للأمام، ويحول مصر إلى مركز تجاري ولوجيستي وصناعي عالمي.

إلى ذلك، نشرت مجلة «التايم» الأميركية في عددها الصادر أمس تقريرا حول قناة السويس الجديدة قالت فيه: «إن مصر نجحت في توسيع قناة السويس، وأنجزت المشروع الضخم في غضون عام واحد، بعد أن كان من المقرر الانتهاء منه خلال 3 أعوام».

وأشارت إلى أن توسيع القناة من شأنه أن يسمح بمرور مزيد من السفن عبر القناة، خلال 11 ساعة، مما يقلل ساعات الانتظار في واحدة من أكثر قنوات الشحن في العالم، وقالت إن المشروع يوفر فرصة لتقديم صورة من الكفاءة والازدهار والاستقرار.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا