• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يستمر حتى 6 أغسطس

«التنمية الأسرية»: ورش عمل في 16 مركزاً خلال «قيِّظ ويانا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 أغسطس 2015

بدرية الكسار

بدرية الكسار (أبوظبي)

انطلقت فعاليات الملتقى الصيفي السادس «قيِّظ ويانا» تحت شعار «وطني عطاء.. أسرتي وفاء»، الذي يستهدف الأطفال من سن 4 ولغاية 14 عاماً، وفئة الشباب والفتيات من 15 سنة لغاية 19 عاماً، وفئة المرأة والرجل من سن 29 ولغاية 59 عاماً، ومن 60 عاماً وما فوق، وذلك في الفترة من 22 يوليو ولغاية 6 أغسطس المقبل.

ويهدف الملتقى لتعزيز مفهوم التلاحم الاجتماعي لدى أفراد الأسرة والمجتمع، وغرس وتعميق القيم والهوية الوطنية لدى الأطفال والشباب، وتأصيل الشعور بأهمية التراث المعنوي والمادي في الأوساط الشبابية، وربطهم بتراث أجدادهم، واكتشاف مواهب الشباب، والمساهمة في تنميتها وتطويرها، والاستثمار الأمثل للإجازة الصيفية للأطفال والشباب، وتوفير البدائل لمشاركة جميع أفراد الأسرة، ودعم أنماط الحياة الصحية بين أفراد الأسرة.

وتشمل فعاليات الملتقى عدداً من ورش العمل في جميع فروع مراكز مؤسسة التنمية الأسرية البالغ عددها 16 مركزاً، موزعة حسب المناطق، وهي مراكز المنطقة الوسطى: أبوظبي، بوابة أبوظبي، الوثبة، الشهامة. ومراكز المنطقة الشرقية: العين، رماح، الهير، الشويب، سويحان، الوقن، الظاهر. ومراكز المنطقة الغربية: مدينة زايد، المرفأ، غياثي، دلما، السلع. ومن ضمن هذه الورش ورشة عمل للأطفال «تحد نفسك أنت تستطيع»، بهدف تقديم مجموعة من المهارات والقيم السلوكية الإيجابية، وتنمية وتطوير الصفات الشخصية الإيجابية لدى المشاركين، وذلك من خلال استخدام التفكير الإبداعي لحل المشكلات.

وورش بعنوان «مهاراتي سر نجاحي»، الهادفة لتنمية قدرات الأطفال وتطويرها، واستثمار طاقاتهم وأوقات فراغهم بما يحقق التنمية الاجتماعية المستدامة، وتعزز قدراتهم على ترجمة الولاء إلى تطبيق عملي، بالإضافة إلى إكسابهم القدرة على التكيف والتعايش مع الحياة بمرونة وسلاسة.

وورشة إبداع وابتكار لإكساب المشاركين، مجموعة مهارات، لتعلم إعادة تدوير الأشياء، وذلك بصقل أفكارهم من أجل مساعدتهم في صناعة لوحات فنية تسهم في تنمية روح التعاون والابتكار والإبداع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض