• الثلاثاء 08 شعبان 1439هـ - 24 أبريل 2018م

شكري ينقل للمبعوث الأممي قلق مصر من هروب «الدواعش» إلى ليبيا

سلامة يلتقي حفتر ويتفاءل بإجراء انتخابات ليبية الصيف المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 ديسمبر 2017

عواصم (وكالات)

بحث المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة مع القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، ظهر أمس في القاهرة، خطة عمل الأمم المتحدة لتحقيق الوفاق بين الفرقاء بالبلاد المضطربة، والانتخابات العامة المقبلة التي يأمل أن تكون حلاً لا مشكلة للأزمة المحتدمة. كما بحث سلامة، عملية تنفيذ خطة عمل الأمم المتحدة، مع اللجنة الحكومية المصرية المكلفة بملف الأزمة الليبية برئاسة اللواء محمد الشكسي الذي عبر عن دعم اللجنة لجهود الممثل الخاص، مشدداً على أن جهود مصر تندرج تحت مظلة الأمم المتحدة لإحلال السلام في ليبيا، حسب الصفحة الرسمية للبعثة الأممية على موقع فيسبوك.

وقال سلامة إن «ثالث أساسيات مفهوم المؤسسات الدائمة هي الانتخابات التي لن تعتبر ناجحة إذا أضافت برلماناً ثالثاً إلى برلمانَي ليبيا أو حكومة رابعة إلى الحكومات الثلاث.. وبالتالي يجب تنظيم انتخابات تحل المشكلة ولا تضيف مشكلة أخرى إلى المشاكل القائمة». وأضاف «تقنياً هناك حاجة لتسجيل الناخبين بعد انقطاع منذ 2014، وهذا ما يحصل خلال ديسمبر الحالي»، مشيراً إلى أن «على الجميع التعهد بقبول نتائج الانتخابات الشفافة مهما كانت». وختم سلامة قائلاً: «عندما تجتمع هذه الشروط، ونحن كبعثة أممية نعمل جاهدين لذلك، أظن أن الانتخابات ستُقام خلال فصل الصيف المقبل».

كما أجرى سلامة مباحثات مع وزير الخارجية المصري سامح شكري، تناولت آخر المستجدات على الساحة الليبية وجهود تسوية الأزمة، حيث أكد الوزير دعم مصر وتثمينها لجهود الأمم المتحدة في هذا الإطار، مشدداً على أهمية دعم الأطراف الإقليمية والدولية كافة لهذه الجهود، على أن يكون الحل النهائي نابعاً من إرادة وتوافق الشعب الليبي بكافة أطيافه. وأعرب شكري عن قلق مصر البالغ من تنامي الخطر الإرهابي، خاصة مع عودة إرهابيي «داعش» من سوريا والعراق، ومحاولاتهم الهروب إلى ليبيا ومنطقة الساحل، بما يهدد أمن واستقرار المنطقة ككل، بالإضافة إلى استمرار عمليات الهجرة غير الشرعية.