• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

همبورتو: «عرين الأسود» أصبح هشاً بعد الهدف الأول!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - أعلن همبورتو مدرب دبي أنه المسؤول عن الخسارة، التي تعرض لها فريقه أمام بني ياس، برباعية نظيفة، وقال في المؤتمر الصحفي: «جئنا إلى أبوظبي بمعنويات مرتفعة للغاية، وهدفنا الخروج بنتيجة إيجابية، وعملنا من أجل ذلك، ونجح الفريق في تنفيذ المخطط خلال الشوط الأول، وحتى الدقيقة 68 التي أحرز فيها بني ياس هدفه الأول.

واعترف مدرب «أسود العوير» أن فريقه أصبح هشاً للغاية، وبصورة غريبة بعد الهدف الأول، للدرجة التي جعلت المهمة قمة في السهولة على لاعبي بني ياس، وأكد أن الأخطاء الفردية كانت السبب وراء الخسارة، خاصة أن دبي أدى المطلوب منه في الحصة الأولى، من خلال اللعب على إغلاق المناطق الخلفية أمام هجوم بني ياس، مع الاعتماد على الهجوم المرتد.

وشبه وضع فريقه بعد الهدف الأول، بالبيت المغلق الذي تم فتح نوافذه على مصراعيها، الشيء الذي سمح باجتياح عاصفة من الرياح للبيت من الداخل، مشيراً إلى أنه في الشوط الثاني طمع بعض الشيء في المباراة، وقرر الدفاع بتراوري، لكن الطرد جاء ليقلب الموازين رأساً على عقب.

وفي تعليقه على طرد محمد مال الله مدافع دبي قال: أعتقد أن الكرة لا تستحق الطرد، وكان يكفي بطاقة صفراء لكن الحكم تعامل بطريقة غير متوازنة.

وعن الوضع الراهن لدبي، قال: من دون شك الموقف أصبح صعباً للغاية، ويتطلب مجهوداً غير عادي، خاصة أن الفريق يقبع في المركز قبل الأخير في الترتيب العام للبطولة.

وأضاف: سوف نبذل قصارى جهدنا للتعامل مع الفترة المقبلة بمنتهى الإيجابية، بحصد أكبر مكاسب ممكنة، وألمح إلى عقد جلسة قريبة مع إدارة النادي، من أجل دعم الفريق بلاعبين خلال فترة الانتقالات الشتوية، خاصة أن دبي بحاجة ماسة إلى دماء جديدة، تساهم في تنفيذ مخططات المرحلة المقبلة.

كما ألمح إلى انه سوف يغير من النهج الخططي العام، لـ «أسود العوير» على الصعيد الفني، مؤكداً أن الحل للخروج من الوضع الراهن، يعتمد على ثلاثة محاور الأول تدعيم الفريق بلاعبين جدد، والثاني تغيير الطريقة العامة، والثالث تجهيز اللاعبين الموجودين حالياً، وتطوير قدراتهم بعض الشيء، مع بعض من الحزم والتعنيف على الأخطاء التي ترتكب خلال المباريات.

وأكد همبورتو تمسكه بالأمل وبالفاء في دوري الخليج العربي، وقال: سوف نتمسك بالأمل مهما كان ضعيفاً، وسف نقاتل من أجل تحقيق الهدف المطلوب، متمنياً أن يكون التوفيق حليف فريقه في الفترة المقبلة، التي وصفها بالحساسة والصعبة والمفصلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا