• الخميس 03 شعبان 1439هـ - 19 أبريل 2018م

تتضمن تحديث الصناعية وخط للمياه المعالجة

بلدية الظفرة تنفذ مشاريع لتطوير البنية التحتية في مدينة ليوا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 ديسمبر 2017

إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

حددت بلدية منطقة الظفرة، المشاريع الرأسمالية التي يجري العمل فيها حالياً، والتي تتضمن صيانة اللوحات المرورية وتصليحات هبوط وتصدعات في الإسفلت وصيانة أسوار والشبك في مناطق متفرقة، وإنشاء مدخل التفاف في مزيرعة، وتأهيل طريق أسفلتي داخلي ما بين دوار خنور والمارية الغربية وتوريد لوحات إرشادية لمواقع تجمعات المخلفات الزراعية، وإنشاء شبكة صرف مياه الأمطار عند دوار القصر، وإعادة تأهيل عدد من الطرق الإسفلتية في المحاضر، وإنشاء مصارف لمياه الأمطار على جوانب الطرق في عدة مناطق.

وذكرت البلدية أن المشاريع تتضمن مشروع إنشاء طرق داخلية ومواقف وبنية تحتية لصناعية الجفن بالتعاون مع شركة أبوظبي للخدمات العامة - مساندة، ويتضمن المشروع تنفيذ الطرق الإسفلتية وعمل لوحات مرورية وعلامات الطريق ومواقف للسيارات داخل المنطقة الصناعية في محضر الجفن بمدينة ليوا. ويهدف المشروع الذي يبلغ طوله عشرة كيلومترات إلى توفير الطرق لـ 105 أراض صناعية منها « 30 أرضاً صناعية بمساحة 3600 متر مربع، و52 أرضاً صناعية بمساحة 900 متر مربع، و23 أرضاً صناعية بمساحة 16,900 متر مربع، إضافة إلى تطوير صناعية الجفن لتقديم أفضل الخدمات لسكان وزوار مدينة ليوا.

كما تتضمن تنفيذ أعمال إنشاء ممرات مشاة مع أعمال الإنارة اللازمة وأعمال رفع مستوى السلامة المرورية عند التقاطعات مع الطرق، كممرات العبور وإشارات المرور القابلة للتحكم، ويهدف ذلك إلى توفير ممرات مشاة منظمة وآمنة تساعد في تشجيع المجتمع المحلي لممارسة رياضة المشي بين الأحياء السكنية، لما لها من فوائد صحية تعود بالنفع على الجميع. وكذلك مشروع خط المياه المعالجة بمدينة ليوا لاستخدامها في ري الزراعات بالمنطقة الذي يتكون من خزان سعة مليون جالون وغرفة مضخات وملحقاتها. كما اشتمل بيان المشاريع أيضاً الخط الرئيس لشبكة الري للجزيرة الوسطية بطول نحو 9100 متر طولي تمتد من دوار الشرطة وحتى دوار القصر الجديد، مروراً بدوار مزيرعة، بالإضافة إلى شبكة الري الرئيسة من دوار مزيرعة، وحتى الالتفاف الأول بطريق حميم.

ويتكون المشروع من مرحلتين، المرحلة الأولى يتم فيها ضخ كمية من المياه تقدر بنحو 600 ألف جالون في اليوم، والتي تكفي لري نحو 187,000 متر مربع.

أما المرحلة الثانية، فقد تم التخطيط فيها لاستيعاب كمية من المياه تصل إلى مليون جالون يومياً، ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا