• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

استعادة جبال السواد وجبلي السلطاء والحمرة في نهم

مصرع 50 انقلابياً بهجوم على مقرات عسكرية قبالة جازان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 ديسمبر 2017

صنعاء، الرياض (وكالات)

تصدت القوات السعودية المشتركة، أمس، لهجوم من قبل عناصر من ميليشيات الحوثي بعد محاولتهم شن هجوم على مقرات عسكرية سعودية قبالة جازان. وأفاد مراسل قناة «العربية» بأن عناصر الميليشيات حاولت تنفيذ الهجوم بإطلاقها قذائف الهاون والكاتيوشا على نقاط عسكرية سعودية، ومحاولتهم التقدم لتخطي الحرم الحدودي بين السعودية واليمن، والتمركز لاستهداف نقاط عسكرية جديدة.

واستطاعت القوات السعودية المشتركة من خلال المدفعيات مع مروحيات الأباتشي، استهداف فصائل عدة حاولت دعم تلك الميليشيات، بينما تم تبادل إطلاق النار عبر الأسلحة المباشرة بين عدد من الميليشيات وجنود القوات السعودية، مع مساندة من طيران التحالف الذي استهدف مركبات عسكرية والدعم القادم للميليشيات من داخل اليمن.

وأكدت مصادر أنه قتل في هذا الهجوم ما لا يقل عن 50 عنصراً من ميليشيات الحوثي، مع تدمير العشرات من الآليات والمركبات العسكرية التي كانت تقل الميليشيات إلى الحدود السعودية اليمنية.

وقتل أكثر من 20 من قيادات وعناصر المليشيات الانقلابية الحوثية، وأصيب العشرات في المعارك التي خاضها الجيش الوطني اليمني، أمس، في نهم والتي أسفرت أيضاً عن تدمير ثلاثة أطقم ومدرعة، والسيطرة على أسلحة متوسطة وخفيفة، وأكد الناطق الرسمي باسم المنطقة العسكرية السابعة العقيد عبدالله الشندقي، في تصريحات لوكالة الأنباء اليمنية «سبأ»، أن الجيش الوطني تمكن من استعادة جبال السواد وجبلي السلطاء والحمرة في نهم، فيما لا تزال المعارك جارية في ظل تقدم للجيش الوطني وفرار مجاميع المليشيات باتجاه العاصمة صنعاء، تاركين خلفهم أسلحة متوسطة وخفيفة وآليات.