• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

حرة عربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 ديسمبر 2017

هذه أم الشهيد.. وهذه أخت الشهيد وتلك زوجته.. وهؤلاء هُن بناته

أما أنا فأنا هن وبلسانهن سأتحدث وأخبر وأقول، بلسانهن سأروي وأحكي، سأروي عن الجمال وعن العطف والحنان سأروي عن الملاذ الدافئ والصبر الطويل وعن الأمل.

سأروي عن التحدي والصمود سأروي عن الشموخ والإرادة.

سأروي تفاصيل البناء هنّ الأساس، وهن من صنع الرجال هن من علمنهم أن الحُب لا يجزى بنكرانٍ وجحود، هن من أخبرنهم أن الوفاء والإخلاص من شيم الرجال وغرسن في أذهانهم أن البلادَ والأعراض لا تحمى بأشباه الرجال وحلفن أن لا يفخرن بقاعدٍ عن واجبٍ وإن كان حبه راسخاً رسوخ الجبال، درسنهم منذ الصغر حب الوطن ونشدن في الساحات بالأرواح تفدى يا وطن.

أولم تخمن من يكن ومن أكون، هن الوطن وأنا وطن وجميعُنا ندعى وطن زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله.

أما زلت تعجب من هذا الفؤاد الحاني من أين له هذا الجَلد!!! اسمع إذاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا