• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«ميركاتو» الكبار فى إنجلترا

عرض أول.. ومحصلة أقل من المتوقع!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 أغسطس 2015

أنور إبراهيم (القاهرة)

مر شهر على فتح سوق الانتقالات الصيفية ولا يزال الكبار في الدوري الإنجليزي «البريميرليج» يواصلون البحث والتنقيب عن النجوم في المراكز التي يحتاجونها، فتعاقدوا مع بعض اللاعبين وفي طريقهم للتعاقد مع البعض الآخر، ولكن قيمة الصفقات لم تصل حتى الآن إلى «رقم خرافي» تتشدق به الصحافة الإنجليزية أو حتى العالمية، وكانت الصفقة الأهم والأشهر والأفضل للهم هي صفقة انتقال رحيم ستيرلينج من ليفربول إلى مانشستر سيتي.

ولما كانت السوق ستبقى مفتوحة حتى نهاية شهر أغسطس 2015، فإن الفرصة ما زالت قائمة لكي نشهد صفقات جديدة لأندية القمة الإنجليزية. ولعل أبرز خمس صفقات من حيث القيمة السوقية حتى الآن والتي تحدثت عنها الصحافة العالمية، ومنها صحيفة «ليكيب» هي: رحيم ستيرلينج من الريدزالى السيتيزن، ثم انتقال البلجيكي «كريستيان بينتيك» من أستون فيلا إلى ليفربول مقابل 46,5 مليون يورو، والثالثة انتقال البرازيلي «روبرتو فيرمينو» من هوفنهايم الألماني إلى ليفربول الإنجليزي مقابل 41 مليون يورو وهي بالمناسبة أغلى صفقة في تاريخ البوندسليجا، والصفقة الرابعة هي انتقال الفرنسي «مورجان شنيدرلان» من ساوثهامبتون إلى مانشستر يونايتد مقابل 35 مليون يورو، أما الصفقة الخامسة فهي انتقال الهولندي ممفيس ديباي من أيندهوفن إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي مقابل 27,5 مليون يورو.

وتقول صحيفة «ليكيب» الفرنسية: إنه بالنسبة للمان يونايتد، يعتبر الهولندي لويس فإن جال، المدير الفني للفريق هو «المحرك الأكبر» لسوق الانتقالات في إنجلترا بعد أن ضم الدولي الإيطالي ماتيو دارميان، والثلاثي شفاينشتايجر وديباي وشنيدرلان الذين جاءوا لدعم خط الوسط، رغم أن هذا الخط تحديداً مليء بالنجوم، إذ يضم ماتا وهيريرا وفيليني ويانج وكاريك وجوانوزاج، وإذا كان فان جال قد حاول أن يغري النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا بالبقاء وعدم الرحيل، إلا أن إصرار اللاعب على الرحيل جعله قريباً جداً من نادي باريس سان جرمان الفرنسي نظير عقد يتجاوز بقليل الستين مليون يورو، وهناك تقارير أيضاً عن رحيل حارس المرمى ديفيد دي خيا إلى ريال مدريد.

أما نادي تشيلسي فهو «الكبير الوحيد» في الدوري الإنجليزي، الذى لم يلق بكل ثقله فى سوق الانتقالات، والأسوأ من ذلك أنه تخلى بسهولة عن حارسه العملاق بيتر تشيك لمنافسه الأرسنال، وهي الصفقة التى تنظر اليها جماهير البلوز وبعض لاعبيه على أنها «صفقة سيئة»، وهى تعني أيضاً بالنسبة لهم أن أرسنال أرسين فينجر أصبح لديه من الآن فصاعداً فريقاً قادراً على المنافسة بشراسة على لقب الدوري الإنجليزي. ولم يضم تشيلسي حتى الآن سوى حارس المرمى «أسمير بيجوفيتش» بدلاً من «تشيك» ليكون حارسا ثانيا للفريق، وأيضا ضم الكولومبي «راداميل فالكاو» على سبيل الإعارة من موناكو الفرنسي، وهي الصفقة التي يصفها البعض بأنها «رهان يحمل الكثير من المخاطر». ولكن الصحيفة الفرنسية تقول أن البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق لم يعتاد هذا الموقف الضعيف في الميركاتو، وإنما سوابقه كلها تؤكد تحقيقه نجاحات كبيرة في سوق الانتقالات مثلما فعل من قبل عندما ضم الإسباني سيسك فابريجاس ومن بعده مواطنه دييجو كوستا. وتبدي الصحيفة دهشتها إزاء موقف مورينيو، خاصة أنها تعلم جيدا أن الأوكراني رومان إبراموفيتش رئيس النادي وضع تحت تصرفه «ميزانية مفتوحة»!.

ومازال الملف مفتوحا بالنسبة لأندية الكبار في إنجلترا ويتردد الحديث بقوة عن أسماء بعينها في طريقها للانتقال إلى أندية القمة الانجليزية ومنها: الإنجليزي «جون ستونز» قلب دفاع إيفرتون، الذي قد ينتقل إلى تشيلسي، والإسباني «فيرناندو لورينتي» من يوفينتوس إلى الأرسنال أو مانشستر يونايتد، والفرنسي «كينجسلي كومان»من يوفينتوس إلى الأرسنال أو ليفربول، والفرنسي كريم بنزيمة نجم ريال مدريد الذي يضغط أرسين فينجر لضمه إلى الأرسنال، والإسبانيين «بدرو» و«سيرجيو راموس» والألمانى «توماس موللر» إلى مانشستر يونايتد، والجابوني «بيير ايميريك أوباميانج» نجم بروسيا دورتموند (21 سنة) إلى أرسنال أو توتنهام، والانجليزي «سايدو بيراهينو» لاعب وست بروميتش والكاميرونى «كلينتون نجي» لاعب وسط فريق ليون الفرنسي إلى توتنهام، والبلجيكي «كيفين دي بروين» لاعب فولفسبورج الألماني إلى مانشستر سيتي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا